التداوي بالعسل

علاج حساسية الصدرية بالعسل والبصل

اعتماداً على الطبيعة يمكن علاج حساسية الصدرية بالعسل والبصل وبعض الأعشاب الأخرى. مع ضرورة الانتباه أن جميع الحساسية بما في ذلك حساسية الصدر (الربو)، يتمثل العلاج الأساسي لها في تجنب المحفزات. فكيف يمكن علاج حساسية الصدر اعتماداً على عسل النحل.

علاج حساسية الصدرية بالعسل والبصل
علاج حساسية الصدرية بالعسل والبصل

هل يمكن علاج حساسية الصدرية بالعسل والبصل؟

يساعد كل من العسل والبصل في علاج العديد من المشاكل الصحية، ولكن ماذا عن المشاكل المناعية. بالطبع الأمراض المناعية مثل الحساسية بجميع أنواعها بما في ذلك حساسية الصدر ليس لها علاج نهائي معروف. أما العلاجات المتاحة فهي لإدارة الأعراض.

يمكن أن يساعد كل من العسل والبصل في تقليل الإلتهاب الذي قد يصاحب حساسية الصدر. كما أنهم قد يساعدوا أيضاً في الحد من نوبات السعال والكحة، لما لهم من عوامل مرطبة ومضادة للالتهاب. البصل أيضاً قد يساعد بشكل جيد في توسعة الشعب الهوائية وتوسيع مجرى الهواء.

العسل له خصائص مضادة للالتهابات، وهو عنصر شائع في علاجات البرد والانفلونزا. كما أنه علاج منزلي شائع للسعال والتهاب الحلق، وقد يقلل من هذه الأعراض لدى الأشخاص المصابين بحساسية الصدر (بالربو).

إقرأ أيضا:عسل مانوكا فوائده واضراره

يزيد العسل والبصل من إنتاج اللعاب. ويعمل اللعاب على تليين الممرات الهوائية ويقلل من تهيج الحلق، مما يقلل السعال والكحة. يحتوي العسل والبصل أيضًا على خصائص مضادة للالتهابات وقد يقلل ذلك من تورم الشعب الهوائية المصاحبة للحساسية الصدرية أو ما يعرف أيضاً بالربو (بحسب الدراسات).

يوصي قسم الصحة بجامعة كاليفورنيا في لوس أنجلوس بتناول ملعقتين صغيرتين من عسل النحل قبل النوم لتقليل نوبات السعال. لا توجد أدلة كافية أخرى حول إمكانية علاج الحساسية الصدرية بالعسل والبصل.

تحذير! وفقًا لمراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها (CDC)، لا ينبغي إعطاء الأطفال الذين تقل أعمارهم عن 12 شهراً عسل النحل، بسبب خطر الإصابة بالتسمم الغذائي. كما لا يستخدم العسل أيضاً لمن يعانون من رد فعل تحسسي ضد حبوب اللقاح وغبار الطلع.

حساسية الصدر – نظرة عامة

قبل التطرق إلى كيفية علاج حساسية الصدرية بالعسل والبصل، اسمحوا لنا أن نلقي الضوء أولاً على بعض المفاهيم الأساسية حول حساسية الصدر (الربو). كذلك الأسباب والمحفزات التي قد تساعد في اندلاع الأعراض. معرفتك بالأسباب والمحفزات يعتبر أهم عوامل العلاج الفعال. فعلاج حساسية الصدر يعتمد في المقام الأول على تجنب المحفزات.

الحساسية الصدرية (الربو)، هي مرض مناعي مزمن ناتج عن رد فعل مناعي مبالغ فيه ضد محفزات الحساسية. عند التعرض لأحد المحفزات مثل الروائح النفاذة أو الأتربة فإن المناعة تعتبر هذه المواد عامل خطورة، وبالتالي تبدأ نوبات السعال والكحة وضيق الشعب الهوائية لمنع هذه المواد من الوصول إلى الرئتين.

إقرأ أيضا:عسل مانوكا فوائده واضراره

الأسباب والمحفزات

الأسباب التي تؤدي لرد فعل المناعة المفرط غير معروف، لكن الأطباء يأكدون أن الوراثة هي أحد الأسباب، إلى جانب بعض العوامل الأخرى مثل اضطراب الهرمونات والغدد الصماء، إلى جانب نمط الحياة. تشمل محفزات الحساسية الصدرية، أو المواد التي تسبب الأعراض:

  • حبوب اللقاح وغبار الطلع.
  • ريش الطيور ووبر الحيوانات.
  • ذرات التراب والهواء الملوث.
  • الطقس القاسي.
  • الدخان والتدخين.
  • الروائح النفاذة مثل العطور، البخور، المواد الكيميائية، مستحضرات التجميل.
  • الأقمشة ذات الوبر مثل الصوف، بعض الستائر والسجاد أو الموكيت.
  • الكتب القديمة.

أعراض الحساسية الصدرية

تشمل الأعراض الأكثر شيوعاً لحساسية الصدر:

  • الكحة والسعال.
  • ضيق التنفس.
  • صفير أو أزيز في الصدر.
  • تسارع النفس.
  • ضعف عام في الجسم (الشعور بالإرهاق).
  • بلغم على الصدر.

علاج حساسية الصدرية بالعسل والبصل

لعلاج الحساسية الصدرية بأي طريقة كانت، سواء اعتماداً على الأدوية المضادة للإلتهاب وموسعات الشعب ومثبتات المناعة. أو باستخدام الأعشاب والطرق المنزلية. فإن هناك العديد من النصائح والتعليمات التي يجب اتباعها أولاً. تشمل هذه التعليمات تحسين نمط الحياة وتجنب المحفزات.

إقرأ أيضا:عسل مانوكا فوائده واضراره

كما أشرنا فإن هناك إجراءين يجب اتباعهما:

أولاً: تجنب المحفزات وتحسين نمط الحياة

إليك أهم النصائح والتعليمات التي يجب اتباعها للحد من نوبات لكحة والسعال المصاحبة لحساسية الصدر. يجب الأخذ بعين الاعتبار ضرورة زيارة الطبيب في حالة تكرار نوبات ضيق التنفس. تجدر الإشارة إلى أن العلاج لن يكون فعالاً بدون اتباع التعليمات التالية:

  • حاول التزام البيت أثناء نشاط حبوب اللقاح، أو ارتداء كمامات واقية عند الخروج لمنع التحسس من حبوب اللقاح.
  • تجنب الأتربة والهواء الملوث بالدخان والروائح النفاذة، حتى وإن اضطررت إلى تغيير وظيفتك (حياتك أهم من الوظيفة).
  • تجنب مبيدات الحشرات وبعض المنظفات والبخور والعطور، فهي تعتبر مواد خطيرة في المنزل لمصابي الحساسية الصدرية.
  • اغلق النوافذ إذا كان الهواء محمل بالأتربة أو كنت في موسم الربيع، يساعد ذلك على عدم وصول المواد الخطيرة إلى منزلك، مما يحفز أعراض ونوبات الربو.
  • غير فرش بيتك باستمرار، مثل ملاءات الأسرة، تلبيسات الوسائد، البطانيات، السجاد، الستائر والألحفة والتي يجب تنفيضها من الغبار مرتين على الأقل كل أسبوع.
  • تخلص من الكتب القديمة، رائحة الكتب القديمة أحد محفزات حساسية الصدر، لذلك! يجب التخلص منها بوضعها في مكان مغلق.
  • قلل من الأثاث في بيتك قدر المستطاع، كلما كان بيتك فارغاً إلا من الأدوات الأساسية كلما كان أكثر صحة بالنسبة إليك. احرص على أن يكون بيتك أأمن مكان لك.
  • استنشق الماء باستمرار للتخلص من ذرات التراب العالقة في أنفك، إذا تعرضت لأحد محفزات الحساسية الصدرية اذهب مباشرة واستنشق الماء داخل أنفك لمنع وصول تلك المواد إل جهازك التنفسي السفلي وبالتالي لا تحدث الأعراض.
  • استعد للتقلبات الجوية، مثل تدفئة الهواء إذا كان الجو بارد جداً، أو تطيب الهواء في الجو الجاف، يمكن أيضاً أن تساعد بعض الكمامات في ذلك.
  • لا تتعامل مع الحيوانات الأليفة بشكل وثيق (عن قرب)، الطيور، القطط، الكلاب، الطيور وكذلك الأغنام والأبقار قد تؤدي إلى اندلاع أعراض الحساسية الصدرية.

ثانياً: كيفية علاج حساسية الصدرية بالعسل والبصل

تجدر الإشارة أن اتباع التعليمات بالأعلى مهم جداً، حتى أنه أكثر أو لا يقل أهمية عن العلاج. كما أنه من الضروري زيارة الطبيب ليصف لك أحد موسعات الشعب ومضادات الإلتهاب إن تطلب الأمر. يساعد ذلك على إدارة الأعراض بشكل أفضل. قد يصف لك الطبيب أحد موسعات الشعب لحظية المفعول إذا كنت تتعرض لنوبات الربو الشديدة التي تسبب اختناق وضيق شديد بالتنفس.

أما في حين كانت أعراضك خفيفة إلى متوسطة، ولم تكن تعاني من التهابات في جهازك التنفسي السفلي. فإن العلاج بالأعشاب والطب التقليدي سيكون فعال جداً. تجدر الإشارة أن السبب وراء ذلك هو عدم معرفة الآلية الصحيحة لعلاج الحساسية الصدرية بالأعشاب حيث لا توجد أدلة علمية وأبحاث تخدم هذه العلاجات. ما نصفه لك من علاجات قائم على أساس تجارب فردية ومما ينصح به ممارسوا الطب التقليدي.

إليك أهم وصفات علاج حساسية الصدرية بالعسل والبصل:

قطع البصل مع العسل على الريق

طريقة التحضير والاستخدام:

  1. قم بتقشير البصل الأحمر وتقطيعه إلى شرائح حسب الحاجة.
  2. احضر برطمان نظيف من الزجاج.
  3. ضع البصل والعسل في طبقات، بحيث تضع طبقة من البصل تليها طبقة خفيفة من عسل النحل الخام.
  4. تناول ملعقة كل صباح من مزيج البصل والعسل على الريق، ومعلقة قبل كل وجبة.

تساعد هذه الطريقة في الحد من نوبات السعال والحد من التهاب الحلق واحتقان الأنف والجيوب الأنفية، كما أن المزيج يمنع النشاط البكتيري ويساعد في تقوية المناعة. احرص على اتباع هذه الوصفة بشكل يومي لتحسين الحساسية الصدرية جنباً إلى جنب مع تحسين نمط حياتك وتجنب المحفزات.

شرب كوب من عصير البصل والعسل وزيت الزيتون يوم بعد يوم

وصفة عصير البصل مع عسل النحل وزيت الزيتون مفيدة في علاج الحساسية الصدرية والعديد من مشاكل الجهاز التنفسي. ما أنها مفيدة للجسم بشكل عام وتساعد في تقوية المناعة.

طريقة التحضير والاستخدام:

  1. يقشر البصل حسب الحاجة ويضرب في الخلاط.
  2. يصفى جيداً وتستخرج منه الشوائب.
  3. يوضع إلى عصير البصل ملعقة كبيرة ن عسل النحل وأخرى صغيرة من زيت الزيتون.
  4. يحضر المزيج طازجاً ويشرب يوم بعد يوم.

فيديو توضيحي

الخلاصة

يمكن علاج حساسية الصدرية بالعسل والبصل جنباً إلى جنب مع تحسين نمط الحياة وتجنب المحفزات. يتم ذلك بتناول 3 ملاعق يومياً قبل الوجبات من شرائح البصل المغمور بزيت الزيتون، وتناول كوب من عصير البصل مع ملعقة صغيرة من زيت الزيتون وملعقة كبيرة من عسل النحل. يجب الانتباه إلى ضرورة زيارة الطبيب في حالة كانت الأعراض مزعجة ليصف لك أحد موسعات الشعب الهوائية ومضادات الإلتهاب إن تتطلب الأمر.

السابق
علاج البهاق بالعسل والثوم
التالي
علاج البهاق بالعسل
ad

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.