البرد والانفلوانزا

فوائد العسل والليمون للكحة والبلغم للاطفال

تتعدد فوائد العسل والليمون للكحة والبلغم للاطفال والبالغين على حد سواء، إلا أن هذا المزيج أكثر فعالية عند الأطفال كون أجسامهم تستجيب بسرعة للعلاجات الطبيعية. العسل له عديد من الفوائد للجهاز التنفسي، خاصةً الجهاز التنفسي العلوي، إذا ما أضفنا الليمون إلى العسل فإن مشاكل التنفس مثل، البلغم واحتقان الأنف والتهاب الجيوب الأنفية سيتم التخلص منها بسهولة.

فوائد العسل والليمون للكحة والبلغم للاطفال
فوائد العسل والليمون للكحة والبلغم للاطفال

الكحة والبلغم عند الأطفال – نظرة عامة

الكحة والبلغم من أكثر ما يواجهه الأطفال والكبار على مر حياتهم، فهي حالة مستمرة ودائمة يتعرض لها الجميع بشكل مستمر. تنتج الكحة عن وجود بلغم أو مادة تعيق من وصول الهواء إلى الرئتين، أو بسبب التعرض لأي من محفزات الحساسية. وهي من الأعراض الأكثر شيوعاً للبرد والإنفلونزا وحساسية الأنف والحساسية الصدرية.

تؤدي الكحة المزمنة -التي تستمر لفترات طويلة- إلى مشاكل أخرى مثل التهاب الحلق أو الزور أو الجيوب الأنفية. ومع ذلك! فإنها سهلة العلاج وقد يساعد الترطيب الجيد بشرب الكثير من الماء والسوائل في الحد من نوبات الكحة والسعال المزعجة.

تفيد الكحة في طرد البلغم المحمل بالفيروسات والمواد الغريبة لتوسيع مجرى الهواء. كما أنها تمنع وصول أجسام غريبة إلى الجهاز التنفسي السفلي أو الرئتين. وبالتالي؛ فإن لها أهمية في منع العديد من مشاكل الجهاز التنفسي الخطيرة مثل التهاب الرئة والتهاب الشعب الهوائية.

إقرأ أيضا:علاج البهاق بالعسل والليمون

أسباب الكحة والبلغم

تنتج الكحة المصحوبة ببلغم، أو الكحة الجافة (بدون بلغم) من العديد من الأسباب مثل:

  • التلوث، يتسبب تلوث الهواء سواء بأتربة أو مواد مهيجة إلى تلوث مجرى الهواء، وبالتالي يدافع جهاز المناعة عن نفسه بالكحة والبلغم لإعاقة وطرد تلك المواد خارج الجسم.
  • الفيروسات، مثل فيروسات البرد والإنفلونزا وهي من الحالات الأكثر شيوعاً للكحة والبلغة. يدافع جهاز المناعة عن نفسه ضد نزلات البرد والإنفلونزا بتوليد البلغم لإعاقة وصول تلك الفيروسات للرئتين، والكحة والسعال لطرد الفيروسات خارج الجسم.
  • مشاكل مناعية، مثل حساسية الصدر وحساسية الأنف وهما من الأمراض المناعية المزمنة، التي تنتج بسبب الوراثة، وتدلع الأعراض عند التعرض لأي من محفزات الحساسية.
  • ارتجاع المريء، يؤدي ارتجاع حمض المعدة إلى المريء إلى حرقة المعدة (حرقة الفؤاد)، والتي تسبب كحة أو سعال جاف، بالإضافة إلى أعراض شبيهة بالنوبة القلبية.
  • أمراض الجهاز التنفسي، مثل مرض الانسداد الرئوي، التهاب الشعب الهوائية والتهاب الرئة.
  • التدخين، يسبب العديد من الأضرار للجهاز التنفسي، وبالتالي كحة مزمنة. كما أن التدخين السلبي يؤثر على الأطفال بشكل كبير.

بالنسبة للأطفال فإن المناعة لديهم ما زالت في مرحلة التأسيس. لذلك! فإنهم شديدي الحساسية ضد التقلبات الجوية وعند التعرض لأي من المحفزات مثل الروائح النفاذة، معطرات الجو، الأتربة، حبوب اللقاح، بعض الملابس، مبيد الحشرات وغيرها من المسببات.

إقرأ أيضا:علاج البهاق بالعسل والليمون

فوائد العسل والليمون للكحة والبلغم للاطفال

يعتبر العسل من أقوى المضادات الحوية الطبيعية، إذ أنه يحتوي على مواد ومكونات فريدة تميزه عن غيره من المواد الطبيعية والعديد من الأعشاب. يحتوي الليمون على كميات كبيرة من فيتامين سي المعروف بقدرته في تقوية المناعة ومقاومة نزلات البرد والإنفلونزا. كما أنه غني بالبوتاسيوم المفيد لجهاز الدوران، يعمل الليمون أيضاً على الاسترخاء وتحفيز المناعة.

فوائد العسل والليمون للكحة والبلغم للاطفال لا حصر لها، فكل من العسل والليمون يعد صيدلية قائمة بحد ذاته. لذلك؛ يوصي الأطباء وخبراء المناعة والتغذية العلاجية بتناول ملعقة على الأقل من عسل النحل يومياً لتقوية المناعة. كما يوصون بشرب كوب من الماء الدافئ المحلى بالعسل مضافاً إليه ليمونه متوسطة الحجم للقضاء على الدهون وتحسين صحة الجهاز التنفسي وتقوية مناعة الجسم.

تكمن فوائد العسل والليمون للكحة والبلغم للاطفال في:

  • مكافحة أمراض الجهاز التنفسي، مثل الربو، حمى القش، نزلات البرد والإنفلونزا وتحسين التنفس لاحتواء العسل على مضادات الأكسدة، والليمون على فيتامين سي.
  • علاج التهاب الحلق والجيوب الأنفية، يساعد العسل والليمون على من الالتهابات وعلاجها، فكما وضحنا. يعد عسل النحل من أقوى مضادات الأكسدة الموجودة في الطبيعة.
  • ترطيب الحلق ومنع الكحة، شرب كوب من اللليمون المحلى بالعسل يرطب الحلق ويمنع الكحة والالتهابات.
  • خسارة الوزن، على الرغم من أن العسل يحتوي على سعرات حرارية عالية، إلا انه يساعد في القضاء على الدهون الموجودة في الجسم مع الليمون والماء الدافيء. يفيد ذلك في توسيع مجرى الهواء نتيجة إزالة الدهون من الأنف والجيوب الأنفية والحلق.
  • تحسين وتقوية المناعة، إذا كان طفلك يتمتع بمناعة قوية، فإنه بمأمن من التقلبات الجوية والهجمات الفيروسية والبكترية التي تسبب مشاكل في الجهاز التنفسي. وبالتالي؛ اندلاع الأعراض مثل الكحة والبلغم.
  • توسيع مجرى التنفس وإزالة البلغم، الليمون الحامض والعسل يعملان على إذابة المخاط من الأنف والجيوب الأنفية. وبالتالي؛ سهولة طرده خارج الجسم.
  • يهديء الحلق، عند تناول العسل مع الليمون والماء الساخن فإن ذلك يمنع تكون المخاط القاسي ويذيبه، كما يمنع العسل التهابات الحلق وبالتالي تقل الكحة.

كيفية استخدام العسل والليمون للكحة والبلغم للاطفال

الأطفال حساسون جداً، وسرعان ما يتأثرون بنزلات البرد والإنفلونزا والتقلبات الجوية. الأدوية والمستحضرات الطبية يجب عدم استخدامها للأطفال بدون وصفة طبية. كذلك؛ الأعشاب على الرغم من انها آمنة، إلا أنها قد تتداخل مع مكونات الأدوية بشكل خطير.

إقرأ أيضا:علاج البهاق بالعسل والليمون

تنبيه! قد يحتوي العسل على غبار الطلع وحبوب اللقاح. لذلك! احرص على عدم إعطاء العسل لطفلك إذا كان لديه رد فعل تحسسي لأي من الطلع أو حبوب اللقاح لمنع اندلاع أعراض الحساسية.

يمكن الاستفادة من فوائد العسل والليمون للكحة والبلغم للاطفال بعدة طرق؛ حيث يمكن شرب الليمون المغلي مع تحليته بعسل النحل الطبيعي. كما يمكن شرب كوب ماء فاتر مع ليمونه وملعقة عسل بشكل يومي كل صباح لتقوية المناعة، ومنع نوبات الكحة والسعال وإذابة البلغم.

إليك عدة طرق للقضاء على البلغم والكحة عند الأطفال:

  • كوب ماء فاتر مع عصير ليمونة محلى بملعقة من العسل بشكل يومي كل صباح.
  • شرب الليمون مع الزنجبيل المحلى بالعسل للقضاء على الكحة والبلغم وتقوية المناعة.
  • وضع قطرات الليمون في فتحتي الأنف للتخلص من المخاط بشكل وقتي (قد لا يتحمل الأطفال الصغار هذا).
  • شرب مغلي الليمون بالقشر وتحليته بالعسل.

تنبيه! تجنب إضافة كميات كبيرة جداً من الليمون إلى الماء والعسل، تكفي ليمونة متوسطة ليوم كامل، أو نصفه ليمونة لكل كوب. قد يتسبب الليمون الحامض بقرحة الفم أو المعدة لدى طفلك الصغير.

الخلاصة

أعراض البرد والإنفلونزا ومشاكل الجهاز التنفسي، مثل الكحة والبلغم أعراض مزعجة جداً خاصة عند الأطفال الصغار. لذلك! احرص على تجنب طفلك التقلبات الجوية ومحفزات الحساسية قدر المستطاع. الليمون والعسل الطبيعي من أفضل المواد الطبيعية للقضاء على الكحة والبلغم. ومع ذلك! يجب الاعتدال في استخدام الليمون لمنع تجنب قرحة الفم أو حرقة المعدة، احرص أيضاً على تجنب إعطاء عسل النحل لطفلك إذا كان الطفل يعاني من حساسية الطلع وحبوب اللقاح.

السابق
علاج حساسية الأنف والصدر بالعسل
التالي
علاج الربو بالعسل والحبة السوداء
ad

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.