الامراض الجلدية

علاج الاكزيما الجلدية نهائيا

علاج الاكزيما الجلدية نهائيا

هل من الممكن علاج الاكزيما الجلدية نهائيا، والتخلص من الأعراض المزعجة المصاحبة لها؟ للإجابة على هذا السؤال، يجب التطرق أولاً إلى معرفة ما هية الأكزيما وكيف تحدث وتنتقل بين العائلات. على الرغم من صعوبة العلاج النهائي، إلا أن جميع الأمراض المناعية -بما في ذلك الأكزيما- تطور فيها الطب بشكل رائع.

علاج الاكزيما الجلدية نهائيا
علاج الاكزيما الجلدية نهائيا

الاكزيما الجلدية – نظرة عامة

الأكزيما والتي تسمى أيضاً التهاب الجلد التأتبي أو الربو الجلدي – Atopic dermatitis، هي مرض مناعي مزمن ناتج عن رد فعل مناعي مبالغ فيه -فرط التحسس (الأرجية –Allergy).

عادة ما تظهر الاكزيما الجلدية في العائلات. بمعنى أنها تنتقل وراثياً من جيل إلى جيل!، على الرغم من أنها ليست معدية، إلا أنها تنتقل في الجينات من الوالدين إلى أبنائهم. قد لا تظهر الاكزيما لعدة أجيال، ومع ذلك! فإنها تنتقل معهم وقد تظهر أعراضها لديهم في أي وقت.

الأكزيما الجلدية عبارة عن بقعة حمراء متشققة في الجلد، تكون مثيرة للحكة ومغطاة بطبقة سميكة. في أغلب الأحيان تظهر الحكة الجلدية قبل ظهور أعراض الاكزيما الأخرى، وقد تختفي أيضاً الحكة دون ظهور أي علامات على الجلد تدل على الاكزيما.

إلى حد ما تتشابه الاكزيما الجلدية مع الصدفية. إلا أن الصدفية تكون مغطاة بطبقة من القشور البيضاء أو فضية اللون على عكس الأكزيما، والتي تكون ذات جلد سميك متشقق أحمر اللون أو وردي.

أعراض الاكزيما

تشمل اعراض الاكزيما الجلدية، ما يلي:

  • بقع جلدية سميكة حمراء، أو وردية.
  • تشققات جلدية على سطح البقعة المصابة من الجلد.
  • تكون المنطقة المصابة مثيرة جداً للحكة (الهرش).
  • قد يظهر انتفاخ أو تورم أو فقاقيع على سطح المنطقة المصابة.

غالباً ما تظهر الأكزيما التأتبية جنباً إلى جنب مع بعض المراض المناعية الأخرى مثل، الربو (حساسية الصدر)، حمي القش (حساسية الأنف). كذلك تكون أكثر شيوعاً في الأطفال، ومع ذلك قد تظهر تحت أي عمر، وقد تستمر مدى الحياة.

علاج الاكزيما الجلدية نهائيا

بعد أن تطرقنا إلى ماهية الأكزيما وأعراضها المختلفة، ووضحنا أنها مرض مناعي مزمن يظهر على شكل بقع جلدية حمراء سميكة، متشققة ومثيرة للحكة وقد تكون منتفخة أو متورمة. دعونا نلقي الضوء على ما إذا كان من الممكن علاج الاكزيما الجلدية نهائياً.

من المؤسف القول أن الأمراض المناعية مثل الحساسية وغيرها ليس لها علاج طبي معروف حتى الآن. ومع ذلك! قد تفيد العديد من الأدوية في علاج الاكزيما نهائياً بشرط اتباع نمط حياة صحي كما سنوضح في السطور التالية.

أولاً: أدوية علاج الاكزيما الجلدية

يمكن إدارة الأكزيما باستخدام المرطبات، كريمات السيترويد والمضادات الحيوية الأخرى، كما تساعد أدوية قمع الجهاز المناعي بشكل كبير. ومع ذلك! من المتوقع أن تعود الأكزيما مرة أخرى عند التعرض للمحفزات (مسببات الحساسية.

  • المرطبات، وتعد بمثابة العلاج الأساسي للأكزيما الجلدية. تعمل المرطبات على منع الجفاف في منطقة الأكزيما وبالتالي منع الشعور بالحكة! مما يساعد في التئام التشققات والجروح.
  • المضادات الحيوية، وتستخدم لعلاج أو منع ظهور الإلتهابات، والتي قد تسببها البكتريا التي تتراكم على سطح جروح أو تشققات الاكزيما.
  • الكمادات المرطبة، مثل كمادات الماء البارد، والتي تعمل على التخلص من الحكة المزعجة المصاحبة للاكزيما الجلدية بأنواعها المختلفة.
  • السيترويدات الموضعية، والتي يتم وصفها من قبل الطبيب وربما يصف الطبيب أيضاً غسول للمنطقة المصابة قبل دهانها، للتأكد من نظافتها. سيصف الطبيب ما يناسبك من سيترويدات بحسب عمرك ومكان الإصابة. فمنطقة الجفون والمناطق الحساسة يتم وصف أدوية ذات تركيبات ضعيفة.
  • الأدوية الفموية، يتم وصفها في حالة الإلتهابات الشديدة.
  • أدوية قمع المناعة، مثل مضادات الهيستامين، وهي أدوية يتم وصفها من قبل الطبيب لقمع الجهاز المناعي، لتخفيف الحكة ومنع رد الفعل المناعي المبالغ فيه.

يمكن كذلك أن يصف الطبيب العلاج بالضوء أو الأشعة فوق البنفسجية، العلاج بقطران الفحم و العلاج بأدوية سياكلوسبورين (Cyclosporine) في حالة كانت الاكزيما معقدة ولم تأتي الأدوية الأخرى بنتائج فعالة.

علاجات ذات صلة:

ثانياً: العلاج المنزلي للاكزيما الجلدية وتحسين نمط الحياة

كما أشرنا، فإن الأكزيما تحتاج إلى تحسين نمط الحياة، وتجنب المحفزات -المثيرات التي تساعد في ظهور الاكزيما الجلدية- وتشمل نصائح علاج الاكزيما الجلدية نهائيا ما يلي:

  • الحفاظ على نظافة ورطوبة المنطقة المصابة قدر المستطاع -(يمكن أن يساعد الفاذلين الطبي بشكل رائع).
  • تجنب التعرق المفرط، فهو أحد العوامل المحفزة لظهرو الأكزيما الجلدية.
  • الحد من مستويات القلق والتوتر والضغط العصبي.
  • النوم بشكل كافي يومياً وفي أوقات منتظمة.
  • تجنب التدخين، الأطعمة المقلية، المواد الحافظة.
  • الابتعاد عن المواد المحفزة لحساسية الجلد مثل، الأتربة، المواد الكيماوية، الصوف ووبر الحيوانات.
  • عدم التعرض لدرجات حرارة عالية أو رطوبة عالية قدر المستطاع.
  • ممارسة نشاط رياضي معتدل.
  • تناول نظام غذائي صحي ومتوازن كماً ونوعاً.

كما وضحنا، فإن علاج الأكزيما الجلدية، يحتاج إلى اتباع نمط حياة صحي. مثل النوم بشكل جيد، تجنب المحفزات، الحد من القلق والتوتر، تناول طعام صحي وممارسة الرياضة جنباً إلى جنب مع المرطبات والأدية الموصوفة من قبل الطبيب المختص.

خلاصة القول

لا يمكن علاج الاكزيما الجلدية نهائياً، ومع ذلك! يمكن ادرتها ومنع ظهور الأعراض بشكل نهائي. يتطلب ذلك استخدام المرطبات لمنع الجفاف والحكة مع الحفاظ على نمط حياة صحي. يجب توخي الحذر من التعرض للطقس الحار جداً أو البارد جداً بشكل مفاجيء، تساعد الطرق العلاجية المختلفة في منع الأعراض من الظهور ولكنه لا تعالج الأكزيما بشكل نهائي، وقد تظهر الأعراض مرة أخرى في أي وقت بمجرد التعرض لأي من مسببات الحساسية.