الامراض الجلدية

شكل الصدفية في الوجه

لا يختلف شكل الصدفية في الوجه كثيراً عن باقي الجسم، إلا أن الوجه قد يكون أكثر حساسية. صدفية الوجه غالباً ما تكون صدفية في فروة الرأس ثم تنتقل إلى الوجه، وتكون على هيئة طبقة حمراء جافة. في بعض الأحيان، تغطي صدفية الوجه بقشور بيضاء جافة، ومثيرة للحكة تشيه قشور السمك! لذلك سميت بالصدفية.

شكل الصدفية في الوجه
شكل الصدفية في الوجه

ما هي الصدفية؟

الصدفية (بالإنجليزية – Psoriasis) هي مشكلة صحية مناعية، تؤدي إلى نمو خلايا الجلد بشكل سريع جداً على غير العادة. يؤدي هذا النمو السريع في الخلايا إلى تراكم الخلايا الميتة، على هيئة قشور، أو طبقات حمراء جافة.

يؤدي النمو أو التطور السريع -غير الطبيعي- للخلايا على سطح الجلد، إلى التهابات وشعور بالحكة. مع تراكم الخلايا الميتة على سطح الجلد، تتكون قشور بيضاء أو فضية اللون محرجة، ومثيرة للحكة، الأمر الذي يفاقم المشكلة.

ما هي أنواع الصدفية؟

هناك عدة أنواع مختلفة من الصدفية، تختلف مسمياتها وفقاً لشكلها على الجلد وأماكن تواجدها. مع ذلك! لا تختلف شكل الصدفية في الوجه على سبيل المثال، عن باقي الصدفية، إلا في الإسم، وبعض الإختلافات البسيطة وفقاً للجلد ومدى تأثره وقدرته على التحمل.

إقرأ أيضا:علاج مسامات الوجه

تشمل أنواع الصدفية:

  • صدفية فروة الرأس.
  • صدفية الوجه.
  • الصدفية اللويحية.
  • صدفية الأظافر.
  • صدفية الثنيات.
  • الصدفية المحمرة للجلد.
  • صدفية البثور.
  • الصدفية النقطية.

ما هي أسباب الصدفية؟

قد تحدث الصدفية للعديد من الأسباب، ومع ذلك! عادة لا تحدث إلا مع وجود استعداد وراثي. بمعنى أن الشخص يكون لديه جينات وراثية مستعدة للتأثر بالعوامل الخارجية التي قد تسبب الصدفية مثل:

  • الإجهاد وسوء الحالة النفسية، لفترات طويلة جداً.
  • إصابات الجلد، مثل الجروح، الخدوش، الإلتهابات، لدغ الحشرات وحروق الشمس.
  • عوامل جوية، مثل الطقس الجاف والطقس البارد.
  • مشاكل مناعية، مثل الأمراض المناعية كـ السكري وقد تحدث أيضاً بسبب جرثومة المعدة.
  • بعض الأدوية، مثل أدوية علاج ارتفاع ضغط الدم والكورتيكوستيرويدات.

شكل الصدفية في الوجه

كما أشرنا فإن صدفية الوجه عادة ما تنتقل من الرأس إلى الوجه، وتكون على شكل طبقات حمراء سميكة ومثيرة للحكة. تنتج الصدفية بشكل عام نتيجة مشكلة مناعية، ونشاط مفرط للخلايا التائية T المسئولة عن حماية الجسم من الممرضات -مسببات الأمراض- من البكتريا والفيروسات.

إقرأ أيضا:علاج مسامات الوجه
شكل الصدفية في الوجه
صورة توضح شكل الصدفية في الوجه

نادراً ما تظهر الصدفية في الوجه، وهي أكثر شيوعاً عند الأطفال عن الكبار. عادة ما تحتفي صدفية الوجه عند الأطفال مع التقدم في العمر -حتى 10 سنوات تقريباً- وتختفي عندما يكتمل نمو الجهاز المناعي، مثلها مثل العديد من المشاكل المناعية الأخرى كالحساسية الجلدية.

صدفية الوجه وغيرها من أنواع الصدفية الأخرى، من الأمراض المناعية المزمنة -التي ليس لها علاج- ولكن الأدوية المتاحة، إنما تساعد في الحد من الأعراض مثل الترطيب وتقليل الالتهاب وإخفاء الأعراض الخارجية للصدفية. بينما تنشأ الصدفية من مشكلة مناعية داخلية.

أعراض صدفية الوجه

تسبب الصدفية في الوجه العديد من الأعراض المزعجة، التي قد تتداخل مع النشاط اليومي. فمصاب الصدفية في الوجه، قد يشعر بالحرج نتيجة  تغير مظهر وجهه، وبالتالي لا يخرج للعمل مما يسبب له مشاكل نفسية. تتفاقم أعراض الصدفية وتصبح أكثر حدة مع سوء الحالة النفسية والضغط العصبي.

تشمل أعراض صدفية الوجه، ما يلي:

  • احمرار والتهاب، في المنطقة المصابة بالصدفية في الوجه.
  • بقع حمراء سميكة، مثيرة للحكة.
  • قشور بيضاء أو فضية اللون، تظهر على سطح الصدفية في بعض الأحيان.

لا توجد أي أعراض داخلية أو أعراض صحية أخرى للصدفية، ولكن! قد يشعر مصاب الصدفية بالقلق والتوتر ويخشى نظرة الناس له مما يسبب له مشاكل نفسية أخرى. قد تتفاقم أعراض الصدفية بعد التعرض لأشعة الشمس، وكذلك تتفاقم مع كثرة الإجهاد والمشاكل الصدفية.

إقرأ أيضا:علاج مسامات الوجه

صدفية الوجه تجعل المصاب بها في دائرة مفرغة، حيث يخشى المصاب من نظرات الناس له، وبالتالي تسوء حالته النفسية. سوء الحالة النفسية يجعل الأعراض أكثر سوءاً.

علاج صدفية الوجه

يؤسفنا القول أن الصدفية ليس لها علاج، فهي مرض مناعي مزمن لا علاج له. ومع ذلك! هناك العديد من العلاجات الطبية التي تعمل على إخفاء علامات، وأعراض الصدفية بشكل كامل. ولكن! صدفية الوجه بالذات لا يمكن الشفاء منها بالكامل كون الجلد في منطقة الوجه شديد الحساسية، وتبقى العلامات عليه لوقت طويل.

هناك عدة أدوية تساعد في الحد من أعراض الصدفية، خاصة الصدفية في الوجه. على الرغم من ذلك فإن، جميع العلاجات المتاحة، إنما هي للحد من الأعراض فقط. قد تخفي الأدوية ونمط الحياة الصحي، أعراض الصدفية بالكامل، ولكن الشخص يكون عرضةً لعودتها مرةً أخرى في أي وقت.

تشمل أدوية علاج الصدفية:

  • المرطبات، وهي أدوية تعمل على ترطيب البشرة للحد من الحكة وتهيج الجلد في المنطقة المصابة بالصدفية.
  • الكورتيكوستيرويدات Corticosteroids، مث الكورتيزون وهي أدوية مضادة للالتهابات جيدة المفعول. ولكنها تترك آثاراً جانبية أخرى.
  • الستيرويديات steroids، ويتم وصفها من قبل الطبيب بالجرعات المناسبة لكل شخص لإبطاء نمو الخلايا.
  • أدوية مناعية، وهي أدوية تستخدم لقمع الفعل المبالغ فيه للمناعة، ويتم وصفها من قبل الطبيب لتحديد الجرعة المناسبة لكل شخص.

علاجات ذات صلة:

خلاصة القول

يكون شكل الصدفية في الوجه على هيئة طبقة حمراء سميكة، ومثيرة للحكة. عادة ما يغطي الطبقة الحمراء للصدفية طبقة أخرى بيضاء أو فضية اللون، تكون أكثر إثارة للحكة (الهرش). الصدفية مرض مناعي مزمن، ينتج بسبب فرط نمو الخلايا مما يؤدي إلى تراكمها مسببة التهابات وقشور.

السابق
فيتاماونت ( Vitamount) فيتامينات ومعادن للسيدات الجرعة والمحاذير
التالي
ليبانتيل ٣٠٠ (Lipanthyl 300) لعلاج الكوليسترول الجرعات والمحاذير
ad

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.