الامراض الجلدية

علاج مسامات الوجه

يعد علاج مسامات الوجه تحدياً كبيراً بالنسبة للكثيرين، خاصةً من أصحاب البشرة الدهنية والبشرة المختلطة. تتحكم العوامل الجينية والعوامل الوراثية في حجم المسام وعددها في الوجه!، ومع ذلك، هناك خبر سار بإمكانية تقليص حجم نلك المسامات، بحيث تعطي انطباعاً بنعومة البشرة ونضارتها.

علاج مسامات الوجه
علاج مسامات الوجه

مسامات الوجه

مسامات الوجه والجلد عبارة عن فتحات (مسامات) صغيرة جداً موجودة على سطح الجل لإطلاق العرق ودهون أو زيوت الجلد!. كما أنها مهمة لترطيب البشرة ومنع جفافها وتحسين درجة حرارة الجسم الخارجية من خلال التبريد بإفراز العرق.

كلما كانت البشرة دهنية أكثر، كلما كانت تلك المسامات أوسع وأكبر!، يحدث ذلك للتخلص من الزيوت أو الدهون التي تتكون في البشرة الدهنية والبشرة المختلطة، من الجدير بالذكر أن تلك المسام تظهر بشكل أكبر مع كثرة الأتربة والدخان وملوثات الجو الأخري بحيث تتراكم على الدهون الموجودة في تلك المسامات وتظهر بشكل غامق.

لا يمكنك تغيير عدد المسام في وجهك أو حجمها الطبيعي، فذلك يتم تحديده وراثيا، ويمكن أن يزداد بمرور السنين. الكولاجين، الذي يقوي جدران المسام، ويجعلها تبدو أكثر إحكاما، يتفكك مع تقدم العمر.

إقرأ أيضا:كيفية العناية بالبشرة الحساسة والعادية والدهنية ووصفات مجربة

ومع ذلك، هناك حلول لتقليص مظهرها (وجعل وجهك يبدو أكثر شبابًا)، بدءًا من مستحضرات تجميل المسام سريعة المفعول إلى العلاجات داخل العيادة. استخدم خبراء الأمراض الجلدية وخبراء التجميل العديد من المنتجات لتقليل المسام على الوجه والأنف، كما استخدموا العلاجات المنزلية في المنزل والعلاجات الطبيعية  بالإضافة إلى حلول لتقليل حجم المسام بشكل دائم.

خصائص مسامات الوجه

  • مسام الوجه عبارة عن فتحات صغيرة على الجلد يمر خلالها العرق والدهون لتصل إلى سطح الجلد. المسام المتضخمة هي تلك التي تبدو متوسعة تكون مرئية للعين المجردة.
  • غالبًا ما يكون حجم المسام وراثيًا، لكن العوامل مثل إفراز الدهون ومرونة الجلد قد تجعلهما أكبر.
  • أفضل علاج للمسام الكبيرة هو التقشير، والعلاجات التي تساعد على تنظيم إفراز الدهون ومقاومة شيخوخة الجلد.
  • تتوفر علاجات جلدية مثل العلاج بالليزر والتقشير العميق والريتينويدات القوية التي تُصرف بوصفة طبية.
  • امنع ظهور المسام الكبيرة عن طريق الحفاظ على بشرتك نظيفة ورطبة، والتأكد من أن المنتجات التي تستخدمها مناسبة لنوع بشرتك.
  • حجم المسام وراثي في ​​المقام الأول ولكن الإفراط في إنتاج الدهون، أو الزيت، يمكن أن يؤدي أيضًا إلى تضخم المسام بشكل واضح بسبب اختلاط الزيت مع حطام الجلد، مما يسبب الانسداد.
  • شيخوخة الجلد وانخفاض مرونة الجلد قد تجعل المسام تبدو متضخمة. قد تكون موجودة مع مشاكل جلدية أخرى مثل الرؤوس السوداء والحبوب الدهنية تحت الجلد، لأنها تتأثر بسهولة أكبر بتراكم حطام الجلد.
  • أفضل طريقة لعلاج المسام الكبيرة هي استهداف الأسباب الكامنة المرتبطة بها ، مثل زيادة إفراز الدهون وشيخوخة الجلد ، وإزالة انسداد المسام من خلال التقشير والتقشير.

علاج مسامات الوجه

إذا كنت تعاني من مسامات الوجه المتوسعة، والتي تجعلك تبدو اكبر مما انت عليه!، فهي في الواقع علامة مخادعة على شيخوخة الجلد أيضًا. يمكن أن تعني المسام الأصغر بشرة أنعم وأكثر تناسقًا ولونًا موحداً ونهائيًا للماكياج.

إقرأ أيضا:كيفية العناية بالبشرة الحساسة والعادية والدهنية ووصفات مجربة

يتم استخدام الريتينويد ومحاليل مكافحة الشيخوخة لمواجهة شيخوخة الجلد وتشجيع مرونة الجلد. تعمل المقشرات والمنظفات وأقنعة الوجه على تقشير البشرة برفق، في حين أن التقشير الكيميائي يوفر تقشيرًا عميقًا ويمكن أن يقلل أيضًا من إنتاج الدهون.

يمكن علاج مسامات الوجه بأحد الطرق التالية:

  • الريتينويد الموضعي، هو أحد مشتقات فيتامين A الذي يساعد على عكس تغيرات الجلد التي تحدث مع التقدم في السن وضرر الشمس عن طريق زيادة سمك الجلد ومرونته وإبطاء تكسير الكولاجين.
  • مكافحة شيخوخة الجلد، نظرًا لأن المسام الكبيرة مرتبطة بشيخوخة الجلد، فقد تكون الحلول المضادة للشيخوخة طريقة فعالة لتقليل ظهورها. يعتبر نظام الكولاجين والإيلاستين الصحي أمرًا حيويًا لمنع أو عكس شيخوخة الجلد.
  • مقشرات سطح الجلد، يمكن التقشير من خلال وضع ماسك للوجه أو مقشر ومنظفات (لطيفة) للوجه. هذه المقشرات أخف وأقل كشطًا من التقشير الكيميائي. من خلال التقشير المنتظم، يمكن أن تبدو المسام أصغر.
  • التقشير الكيميائي، عبارة عن محلول يزيل الطبقات الخارجية من الجلد ويجددها، ويعمل كمقشر أعمق بكثير من مقشر الوجه ومنظفاته. “هذا التقشير يدفع الزهم أو الزيوت للخروج من المسام، مما يقلل الحجم داخلها وبالتالي يقلل من مظهرها المتسع، ومن امثلته:
    – قشر حمض الجليكوليك هو حمض ألفا هيدروكسي.
    – قشر حمض الساليسيليك هو حمض بيتا هيدروكسي.

أدوية علاج مسامات الوجه

من أمثلة الأدوية المهنية (بوصفة طبية) المستخدمة في علاج مسامات البشرة الواسعة:

إقرأ أيضا:كيفية العناية بالبشرة الحساسة والعادية والدهنية ووصفات مجربة
  • الرتينويدات.
  • التقشير كيميائي بحمض الجليكوليك والساليسيليك.
  • ميكروديرمابراشن.
  • مضادات الأندروجين عن طريق الفم.
  • العلاج بالليزر والترددات الراديوية والموجات فوق الصوتية.

علاج مسامات الوجه في المنزل

تمكنك التعليمات التالية من العناية ببشرتك، وتقليل حجم مسامات الوجه ليبدو وجهك أكثر نعومةً وإشراقاً:

  1. اتباع نظام جيد، للعناية بالبشرة وضمان بقاء البشرة رطبة وصحيةـ يجب تناول نظام غذائي صحي ومتوازن في الكم والنوع.
  2. العناية بنظافة البشرة، اتبعي روتيناً للعناية بنظافة بشرتك، فالأوساخ التي تترسب على بشرتك تجعل المسامات تبدو أوسع، اختاري غسول جيد لوجهك وصابون خالي من العطور.
  3. احم بشرتك من أشعة الشمس، يمكن أن تساعد كريمات الوقاية من أشعة الشمس (صن بلوك) من منع توسع مسام بشرتك.
  4. تجنب غسيل الوجه بماء ساخن، فالماء الساخن يفتح مسام الوجه، فإن كنت مضطراً فيجب أن لا يكون الماء ساخن جداً، وضرورة شطفه بماء بارد بعد ذلك.
  5. التدليك بقطع ثلج، يعمل الثلج على تقليص الشعيرات الدموية ومسامات الوجه، ضعي مكب من الثلج في كيس بلاستيك أو قطعة قماش ودلكي به وجهك.
  6. غسل أو مسح الوجه بماء الورد، يساعد ماء الورد في منح وجهك نضارة ولمعاناً، كما انه يقلل من اتساع المسام.
  7. ماسك العسل والليمون، يمكن عمل ماسك من عسل النحل والليمون لتقليل حجم مسامات الوجه ومنع الإلتهابات في بشرتك.

فيديو توضيحي

خلاصة القول

تظهر مسامات الوجه بشكل أوسع في منطقة الوجه والخدين، خاصةً عند أصحاب البشرة الدهنية والمختلطة، كنتيجة طبيعية لكثرة إفراز الدهون أو الزيوت من الجلد والتي تتفاعل مع الأوساخ من البيئة وتجعل الجلد كما لو كان اكبر سناً، يمكن علاج مسامات الوجه عن طريق اتباع نظام غذائي صحي والنوم بشكل جيد مع الاهتمام بنظافة الوجه باستخدام صابون نقي، كما تساعد مكعبات الثلج وماسك الليمون والعسل بشكل كبير في تقليص حجم المسامات في الوجه.

السابق
كريم لعلاج الحبوب الدهنية تحت الجلد
التالي
جدول معدل السكر الطبيعي
ad

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.