الحمل والولادة

متى تظهر الأعراض الأولى للحمل

هل تشكين في أنك حامل وتتساءلين متى تظهر الأعراض الأولى للحمل وكيف يمكن اكتشافها، هل تلاحظين أي تغيرات في جسمك وأنت غير متأكدة مما إذا كانت بسبب الحمل؟ نوضح في السطور التالية كل ما يخص أعراض الحمل ومتي يمكنك اكتشافها.

متى تظهر الأعراض الأولى للحمل
متى تظهر الأعراض الأولى للحمل

متى تظهر الأعراض الأولى للحمل

قد تتساءلين متى يمكنك ملاحظة الأعراض الأولى للحمل!. كل امرأة مختلفة وعلامات الحمل مختلفة عند كل امرأة في كل حمل عن الذي يسبقه، لذلك! حتى وإن كان لديك حمل وطفل سابق فإنه من المحتمل أت تختلف الأعراض هذه المرة عن الحمل السابق.

لقد قررت بالفعل أنكِ في سن الحمل المثالي، لقد أصبحتِ حاملاً أو تعتقدين ذلك!، هل لاحظت بالفعل الأعراض الأولى للحمل وتريدين التأكد من ذلك؟

تقول بعض الأمهات أنهن بدأن في ملاحظة الأعراض الأولى للحمل في غضون أسابيع قليلة من الحمل، ومع ذلك! فإن البعض الآخر يستغرق وقتًا أطول. ومن الجدير بالذكر هنا! أن بعض أعراض الحمل لا تقتصر على الحمل فقط. فقد يكون ألم وانتفاخ البطن والرحم أحد أعراض الحمل ولكنه قد يكون أيضًا علامة على التبويض أو حتى الدورة الشهرية.

إقرأ أيضا:العادة الشهرية بعد الاجهاض

إذاً، نعود إلى السؤال:

ما موعد ظهور الأعراض الأولى للحمل؟

في الحقيقة، لا يمكن الإجابة على  هذا السؤال بكلمةٍ واحدة، فبعض النساء لا يشعرن بأي أعراض للحمل حتى موعد اقتراب الولادة!،وهذا ما يعرف باسم “الحمل بدون أعراض“، والبعض الآخر يشعرن بالأعراض بمجرد تخصيب البويضة أو زرعها في جدار الرحم وهذا هو الشائع.

الأكثر شيوعًا هو ظهور الأعراض الأولى للحمل عند مرور 12 يومًا على الأقل من الحمل. وهو ما يعادل حوالي أسبوعين بعد ممارسة الجنس. تعتقد بعض النساء أن الأعراض الأولى للحمل تبدأ ملاحظتها من اليوم الأول للحمل، لكن هذا نادر ويأخذ وقتًا أطول للظهور.

لذلك يمكن القول بشكل واضح أن: أعراض الحمل تبدأ في الظهور في نفس موعد بدء الدورة الشهرية (نزول دم الحيض) المتوقع! زائد أو ناقص 5 أيام، ذلك لأن التبويض يكون في منتصف الدورة الشهرية، وتستغرق البويضة حوالي أسبوعين لتلتصق بجدار الرحم.

فإذا كانت الدورة الشهرية 28 يوم كمتوسط، فإن التبويض وأفضل فترة للحمل هي في الأيام من 11 إلى 15 للدورة الشهرية، فإذا أضفنا على ذلك 14 يوماً اللازمة لغرس البويضة في الرحم فإن الأعراض تظهر في الأيام من 25 إلى 30 من الدورة الشهرية، وهو تقريباً نفس موعد نزول دم الحيض.

إقرأ أيضا:العادة الشهرية بعد الاجهاض

تعرفي على: المدة الطبيعية للدورة الشهرية عند المرأة لتفهمي السطور السابقة بالشكل الصحيح!، أعتقد أن عائلة طبيب ويب تفهم ما نعنيه من خلال ما قدمناه من مقالات سابقة حول هذا الصدد.

تنبيه: إذا كان لديك طفل حديثًا نسبيًا ولا تزالين ترضعين رضاعة طبيعية!، يجب أن تعلمي أنه يمكنك أيضًا الحمل إذا لم تستخدم وسائل منع الحمل المناسبة!، صحيح أن الرضاعة الطبيعية الحصرية توقف الحمل ولكنها ليست مضمونة.

متى تبدئي بملاحظة الأعراض الأولى للحمل؟

أعتقد أننا أجبنا على هذا السؤال بشكل واضح في الجزئية السابقة!، ولمزيد من الإيضاح يمكن تقسيم موعد ظهور الأعراض الأولى للحمل إلى 4 أقسام:

  1. تظهر أعراض الحمل في الأسبوع الأول من الحمل، أي في الأيام من 14 إلى 21 من الدورة الشهرية وهو الأقل شيوعاً.
  2. تظهر أعراض الحمل في الأسبوع الثاني من الحمل، أي في الأيام من 21 إلى 28 من الحمل وهذا شائع عند الكثير من النساء.
  3. تظهر الأعراض في الأسبوع الثالث من الحمل، وهو بعد موعد الدورة الشهرية المتوقع بأسبوع كامل!، هذا يعني بعد تأخر موعد الحيض بأسبوع، وهذا هو الأكثر شيوعاً، ويعد أنسب موعد لاختبار الحمل المنزلي وزيارة الطبيب.
  4. تظهر الأعراض بعد شهر من الحمل، أي بعد تأخر الدورة الشهرية عن موعدها بأسبوعين، وهو غير شائع إلى حد ما.
  5. ظهور الأعراض بعد 3 شهور من الحمل، أي بعد انتهاء الثلث الأول من الحمل!، وهو أيضاً غير شائع.
  6. حمل بدون أعراض، بحيث لا تظهر أعراض إلى قرب موعد الولادة وهذا أكثر شيوعاً عند النساء البدينات! وتلك التي تعاني من اضطرابات هضمية بحيث يتم الخلط بينها وبين أعراض الحمل.

نصيحة!، يجب إجراء اختبار الحمل إذا تأخرت الدورة الشهرية أكثر من أسبوع، وزيارة الطبيب في ذلك الموعد أيضاً مهما كانت نتيجة الاختبار إيجابية أو سلبية، لاتخاذ إجراءات الحمل الصحي! أو مناقشة أسباب تأخر الدورة الشهرية مع الطبيب.

إقرأ أيضا:العادة الشهرية بعد الاجهاض

ما هي أعراض الحمل المبكرة؟

على الرغم من أن الأعراض قد لا تحدث للعديد من النساء أو يتم الخلط بينها وبين أعراض الدورة الشهرية أو الإجهاد في العمل!، إلا أن البعض يعانين من:

  1. نزيف مهبلي خفيف ذو لون بني بعد حوالي 10 أيام من الجماع!. عادة ما يختفي هذا النزيف الوردي أو البني الفاتح في غضون يومين أو ثلاثة أيام!، وقد يتم الخلط بينه وبين الحيض! كونه يأتي في نفس الموعد تقريباً، إلا أنه يسمى نزيف الزرع، والذي يحدث نتيجة لزرع البويضة الملقحة في الرحم. قد يكون هذا أول علامة على الحمل لدى بعض النساء.
  2. تغيرات جسدية، من أكثر أعراض الحمل شيوعًا زيادة حساسية الثديين للمس، مع تغيرات في الهالة المحيطة بالحلمتين بتوسعهما وزيادة قتامتهما، وزيادة حجم الثديين بالإضافة إلى ألم أسفل البطن.
  3. تغيرات نفسية وحسية، من الأعراض الأخرى التي تحدث عادة خلال الأسابيع الأولى من الحمل! زيادة درجة حرارة الجسم أثناء الراحة!، وظهور التعب الذي يسبب الشعور بعدم النوم بشكل كاف! بالإضافة إلى سرعة الانفعال.
  4. زيادة حساسية حاستي الشم والتذوق، عادة ما تظهر أعراض الحمل الأخرى، مثل تفاقم حاسة الشم أو الغثيان أو الدوخة! والنفور من بعض أنواع الطعام والروائح، في نهاية الشهر الأول من الحمل، على الرغم من أنها تتقدم عند بعض النساء.

يظل العرض الأكثر وضوحاً للحمل هو انقطاع الحيض، لذلك لا يجب إهمال هذا وعمل اختبارات الحمل اللازمة بعد انقطاع الحيض بأسبوع كما أشرنا،

فيديو توضيحي

خلاصة القول

عادةً ما تظهر الأعراض الأولى للحمل في الأيام من 25 إلى 30 من الدورة الشهرية، وهي تقريباً نفس موعد نزول دم الحيض المتوقع، ولكن هذه المدة قد تختلف من سيدة لأخرى بحسب مدة الدورة الشهرية لديها ووقت التخصيب، وقد تتأخ الأعراض في الظهور لأكثر من شهر.

في كل الأحوال يوصي الأطباء بضرورة إجراء اختبار الحمل بعد أسبوع من أنقطاع الدورة الشهرية، وزيارة الطبيب سواء كان الاختبار إيجابي أو سلبي.

السابق
كيف يعمل اختبار الحمل المنزلي وبعض الاختبارات الأخرى؟
التالي
الأعراض المبكرة للحمل
ad

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.