الامراض الجلدية الطب البديل

علاج الصدفية في المنزل

علاج الصدفية في المنزل

يمكن استخدام بعض التقنيات المفيدة في علاج الصدفية في المنزل مع العلم أن!، الصدفية مرض التهابي ناتج عن وجود مشكلة مناعية، وأن الأمراض المناعية ليس لها علاج معروف. ولكن الخيارات المتاحة قد تقلل الأعراض وتمنع ظهورها نهائياً.

علاج الصدفية في المنزل
علاج الصدفية في المنزل

الصدفية: الأعراض والأسباب

الصدفية هي مرض مناعي ناتج عن وراثة أو وجود جين مشوه يؤثر على نمو الخلايا على سطح الجلد، حيث يؤدي إلى تسريع نمو الخلايا ولكنها تستغرق وقت أكبر لتسقط ويحل محلها خلايا جديدة، يؤدي ذلك إلى التهاب بقع في الجلد وظهور قشور بيضاء عليها أو فضية، تشبه إلى حد كبير قشور الأسماك، لذلك سميت بالصدفية.

يمكن أن تكون البقع الجلدية الجافة والحكة التي تظهر على شكل طفح جلدي مخيفة للتعايش معها. قد تجد نفسك محبطًا وغير مرتاح وقلق بشأن الآثار الاجتماعية لطفح جلدي مرئي ناتج عن الصدفية.

يمكن أن يكون هناك مجموعة متنوعة من العوامل المسببة لهذا المرض الجلدي بالإضافة إلى العديد من خيارات العلاج المختلفة. يبدأ علاج الصدفية بتثقيف نفسك حول الحالة وما الذي يمكن فعله لتسهيل التعايش معها إذ أنها لا تختفي نهائياً ولكن تختفي أعراضها أما الأسباب تظل موجودة وهي المشاكل المناعية.

قد لا تظهر الصدفية إلا بعد التعرض لمشكلة أو ضغوطات نفسية، ولكن السبب الأساسي موجود!، وهو الاستعداد أو القابلية للإصابة بها، لذلك! فإنها قد تختفي أيضاً بعد تحسين العامل النفسي مثل الحد من مستويات القلق والتوتر وممارسة الرياضة وتقنيات الاسترخاء (تحسين نمط الحياة)، ولكن سيظل السبب موجوداً أيضاً وقد تعود مرةً أخرى في حالة زيادة مستويات القلق والتوتر مرةً أخرى.

أنواع الصدفية

هناك خمسة أنواع من الصدفية تتميز بمظهر وموقع الطفح الجلدي. وفقًا لمؤسسة الصدفية الوطنية، فإن الأنواع الخمسة من الصدفية هي الصدفية ،

  1. الصدفية النقطية.
  2. الصدفية العكسية.
  3. صدفية الأظافر.
  4. الصدفية البثرية.
  5. صدفية التهاب المفاصل أو التهاب المفاصل الصدفي.

للعلم: الصدفية غير معدية على الإطلاق، ولا يمكنها أن تنتقل من شخص لآخر بأي طريقة كانت، ولكن قد يتم وراثتها.

الأعراض

يمكن أن تختلف أعراض الصدفية حسب النوع ولكن الأكثر شيوعًا هو:

  • الطفح الجلدي على شكل التهابات حمراء أو بقع حمراء.
  • وحود قشور بيضاء أو فضية.
  • جفاف المنطقة المصابة بالصدفية.
  • الشعور بحكة مستمرة.

يمكن لطبيب الرعاية الأولية أو أخصائي الأمراض الجلدية إجراء فحص لتشخيص الصدفية. على الرغم من عدم وجود أي اختبارات دم أو غيرها من الاختبارات القائمة على الأدوات لتشخيص الصدفية، يمكن إجراء  اختبار على خزعة من الجلد. يمكن أن تشبه بعض حالات الصدفية الأمراض الجلدية الأخرى مثل الأكزيما، والتي يمكن أن تجعل الطبيب يأخذ خزعة من الجلد لمزيد من الفحص تحت المجهر.

علاج الصدفية في المنزل

لسوء الحظ، لا يوجد علاج لمرض الصدفية في هذا الوقت وهي حالة مزمنة. والخبر السار هو أن هناك مجموعة متنوعة من العلاجات يمكنك استكشافها. نظرًا لأن الصدفية مرتبطة بجهاز المناعة واستجابة خلايا الجلد، فإن العديد من خيارات العلاج تركز على تلك المناطق المحددة.

يمكن أن تساعد الأدوية المتاحة بوصفة طبية أو بدون وصفة طبية في علاج الصدفية. ويشمل ذلك استخدام المنشطات والأدوية المثبطة للمناعة والأدوية المضادة للالتهابات. توجد العديد من أدوية الصدفية في شكل مراهم موضعية ، ولكن هناك أيضًا أشكال دوائية أخرى متاحة.

يمكن علاج الصدفية في المنزل أو استخدام علاجات منزلية أو قائمة على الرعاية الذاتية والتي أصبحت خيارات شائعة لمعالجة الصدفية. يمكن أن تشمل طرق وخيارات علاج الصدفية من المنزل ما يلي:

تحسين نمط الحياة

الصدفية مرض مناعي كما أشرنا، لذلك تحتاج اتخاذ إجراءات وقائية لتقوية جهاز المناعة للتصدي للمشاكل الجلدية من الداخل أولاً، كونها مرض ناتج من الداخل وليس من الخارج، ويشمل ذلك:

  • الحد من مستويات القلق والتوتر، المستويات العالية من اقلق والتوتر تضعف المناعة وتجع المخ يضع الجسم بالكامل في حالة طوارئ لمواجهة الخطر المحتمل.
  • ممارسة نشاط بدني معتدل، ممارسة الرياضة بانتظام تحسن تدفق الدورة الدموية مما يساعد على وصول الغذاء والأكسحين إلى الجسم بالكامل!، كما أنها تحسن الحالة النفسية وتعطي ثقةً في النفس.
  • تناول نظام غذائي متوازن كماً ونوعاً، وذلك بتجنب تناول الوجبات السريعة والأطعمة المصنعة، والأطعمة المقلية وتناول الأطعمة الطبيعية المصنعة في المنزل مع التنويع.
  • النوم الجيد بشكل كافِ، قلة النوم تضعف المناعة أيضاً وتقلل من تجديد خلايا الجسم.
  • الاهتمام بالنظافة الشخصية، خاصةً للمنطقة المصابة بالصدفية، مع استخدام نوع شامبو خالي من المواد الكيماوية.

كيفية علاج الصدفية في المنزل

لعلاج الصدفية في المنزل بشكل فعال، يجب تطبيق خيارات تحسين نمط الحياة التي أشرنا إليها بالأعلى، واتباع واحدة أو أكثر من التعليمات أو الوصفات التالية:

  • استخدام زيت الزيتون، يمكن استخدام زيت الزيتون كدهان موضعي على الصدفية لمنع الحكة والالتهاب وترطيب المنطقةـ كما يستخدم على الطعام لتقوية المناعة.
  • عسل النحل خاصة عسل المانوكا، والذي يعتبر أحد أقوى مضادات الالتهاب الطبيعية كما انه مرطب طبيعية ومن أفضل مقويات المناعة عند تناول ملعقة واحدة منه يومياً.
  • الفازلين الطبي، أحد أقوى المرطبات الطبيعية، وقد اثبت قدرته الكبيرة على منع أعراض الحكة والالتهاب بحسب شهادة العديد من مصابي الصدفية.
  • خلاصة الصبار مع العسل، من الجديد بالذكر أن هناك علاج مصري مسجل باسم الباحثة المصرية أغادير الجمال مكون من مزيج العسل وخلاصة الصبار (الألوفيرا) لعلاج الصدفية بأنواعها.
  • الزيوت الأساسية، مثل زيت القرنفل، زيت اللافندر، زيت شجرة الشاي وزيت الخروع والتي تحتوي على مضادات الأكسدة (يجب اختبار الحساسية قبل استخدامها مع تخفيفها بزيت حامل مثل زيت الزيتون أو زيت جوز الهند).

استخدام الأدوية بدون وصفة طبية

تتوفر العديد من الأدوية بدون وصفة طبية والتي يمكن شراؤها من الصيدلية و علاج الصدفية من المنزل بسهولة، تشمل تلك الأدوية:

  • الستيرويدات، وخاصة الكورتيكوستيرويدات الموضعية، تستخدم لتقليد استجابات الهرمونات، مما يؤدي إلى تقليل الالتهاب ومنع الحكة.
  • الهيدروكورتيزون، وهو احد أدوية السيترويدات.
  • نظائر فيتامين د، تشمل هذه الأدوية الكالسيتريول والكالسيبوترين، وتساعد في تقليل التقشر والتهاب الجلد.

فيديو توضيحي

خلاصة القول

يمكن علاج الصدفية في المنزل عن طريق إدارة الإجهاد والعلاجات غير الدوائية الأخرى. يجد البعض أيضًا أن التدابير الوقائية يمكن أن تساعد عند التعامل مع الصدفية، مثل تجنب مسببات الجهاز المناعي مثل مسببات الحساسية أو الإجهاد وممارسة الرياضة واتباع نظام غذائي متوازن.