الحمل والولادة

العادة الشهرية بعد الاجهاض

من المتوقع أن تتأخر العادة الشهرية بعد الاجهاض لمدة تتراوح ما بين شهر إلى شهرين!، فهي عادةً ما تعود بعد شهر كامل ولكنها لن تكون كما المعتاد!، كما أنه من المتوقع عدم وجود تبويض أو تخصيب في الدورة الشهرية الأولى. في الدورة الشهرية التالية سيعود الجسم إلى طبيعته مرةً أخرى!، وهذا الأمر يستغرق من شهرين إلى ثلاثة شهور.

العادة الشهرية بعد الاجهاض
العادة الشهرية بعد الاجهاض

الإجهاض – نظرة عامة

الإجهاض أو الإنهاء الطبي للحمل هي إجراءات طبية منخفضة المخاطر لإنهاء الحمل أو التخلص منه. من الطبيعي أن تعاني المرأة التي خضعت للإجهاض من بعض النزيف بعد إجراء الإجهاض مباشرةً، ولكن الدورة الشهرية الأولى للإناث التي أجهضت تحدث عادةً بعد عدة أسابيع من الإجهاض أو الإنهاء الطبي للحمل.

عادةً ما يتم الإجهاض تحت إشراف طبي إذا كانت المرأة الحامل معرضة لمشاكل صحية خطيرة!، لذلك يقترح الطبيب التخلص من الجنين للحفاظ على صحة الأم وحياتها، قد تحتاج النساء التي خضعت للإجهاض إلى استخدام الحفاضات أو الفوط الصحية لهذا النزيف. يجب على المرأة تتبع مقدار النزيف الذي تعانيه وعدد الأيام بعد الإجهاض.

إقرأ أيضا:أعراض التهابات المهبل للمتزوجات

قد يحدث الإجهاض أيضاً نتيجة توقف الجنين عن النمو لسبب أو لآخر، أو بسبب نزيف مهبلي أو بسبب الحمل خارج الرحم أو الحمل أو بسبب الحمل العنقوي، كما يحدث نتيجة صدمة على الرحم أو أسفل البطن، مهما كان سبب الإجهاض فهو حالة طبية طارئة تتطلب رعاية حتى يتخلص الرحم من بقايا الحمل ويلفظها خارج الجسم.

نزيف ما بعد الإجهاض

تختلف مدة النزيف بعد الإجهاض أو المدة قبل نزول أول دورة شهرية بحسب نوع الإجهاض الذي تعرضت له المرأة الحامل!، لذلك يمكن التفرقة بين نوعين مختلفين من الإجهاض:

  • الإجهاض الدوائي، هو عندما يعطي طبيب النساء حبوب الإجهاض الأنثوي لإنهاء حملها. يمكن إجراء هذا النوع من الإجهاض في الأسابيع العشرة الأولى من الحمل.
    يحتاج الإجهاد الدوائي
  • الإجهاض الجراحي، وهو إجهاض يعتمد على الخضوع لعملية جراحية لإزالة الجنين والمشيمة المحيطة به.
  • الإجهاض التلقائي، وهو الأكثر شيوعاً في الثلث الأول من الحمل ويحدث نتيجة توقف الجنين عن النمو لواحدة أو أكثر من الأسباب الموضحة الأعلى.

يمكن أن يسبب الإجهاض الجراحي نزيفًا بعد الإجهاض مماثلًا للدورة الطبيعية. عادة ما يستمر النزيف بعد الإجهاض الجراحي لمدة أسبوع إلى أسبوعين. قد تواجه بعض الإناث بقعًا خفيفة حتى الدورة الشهرية التالية.

إقرأ أيضا:أعراض التهابات المهبل للمتزوجات

يستغرق كل من الإجهاض التلقائي والإجهاض الدوائي وقتاً أكبر من الإجهاض الجراحي، فقد يستمران لمدة 4 أسابيع حتى يتوقف النزيف تماماً.

العادة الشهرية بعد الاجهاض

عادة ما تستغرق الإناث بعد الإجهاض إلى فترة 4 إلى 8 أسابيع حتى تعود إليهم دورتهم الشهرية. من المرجح أن يعتمد تاريخ بدء فترة العادة الشهرية بعد الإجهاض على ما إذا كانت تستخدم أي من وسائل تحديد النسل أو منع الحمل. تعتمد فترات ما بعد الإجهاض أيضًا على نوع تحديد النسل الذي تستخدمه الأنثى.

إذا لم تبدأ الدورة الشهرية بعد الإجهاض في غضون 8 أسابيع، فمن المهم زيارة الطبيب ومناقشته بشأن أسباب تأخر الدورة الشهرية ومعالجتها.

هل العادة الشهرية بعد الاجهاض تكون منتظمة ؟

من المرجح أن تكون الدورة الشهرية الأولى بعد الإجهاض ثقيلة جداً أو سميكة وذات عدد أيام أكثر من المعتاد في حالة الإجهاض الدوائي أو الإجهاض التلقائي، أما في حالة الإجهاض الجراحي فإنها تكون خفيفة وذات عدد أيام أقل. ينتج ذلك لأن الإجهاض المعتمد على الجراحة يقوم فيه الطبيب بالتخلص من جميع ما بداخل الرحم، بينما النوعين الآخرين من الإجهاض فإن بطانة الرحم لا يتم نبذها بشكل كامل إلا مع أول دورة شهرية.

إقرأ أيضا:أعراض التهابات المهبل للمتزوجات

إذا كانت المرأة تعاني من اضطراب أو عدم انتظام في الدورة الشهرية أو الفترات بين كل حيض وآخر!، فإنه من المرجح أن تعود إلى ذلك الوضع أيضاً بعد الإجهاض!، وفي كل الأحوال ستعود الدورة الشهرية لطبيعتها المعتادة بعد الدورة الشهرية الأولى وربما أيضاً الدورة الشهرية الثانية.

بشكل عام تتوقف عودة الدورة الشهرية على انخفاض مستويات هرمون الحمل hCG إلى المستوى صفر، هذا الهرمون هو المسئول عن تكوين المشيمة حول الطفل لحمايته وتغذيته، وعندما تصل مستوياته إلى صفر فإن الجسم يعود لطبيعته وينزل دم الحيض.

عادة لا يحدث تبويض في الدورة الشهرية الأولي!، وبمعنى أوضح فقد لا يحدث الحوض إلا بعد 8 أسابيع أو شهرين كاملين من الإجهاض. يمكن أن يؤدي الإجهاض إلى ضغط عاطفي، والذي يمكن أن يؤثر أيضًا على الدورة الشهرية للإناث. الإجهاد عامل قوي يمكن أن يكون له تأثير على انتظام فترات العادة الشهرية بعد الإجهاض.

متى يتوجب عليكِ زيارة الطبيب

يجب على السيدة التي عانت من الإجهاض أن تزور الطبيب في الحالات التالية:

  1. إذا لم تعد الدورة الشهرية إلى طبيعتها بعد دورتين أو 3 دورات.
  2. إذا كنتي تعاني من نزيف شديد بعد الإجهاض أو تعاني من ألم لا يمكن السيطرة عليه باستخدام مسكنات الألم.
  3. إذا كانت الجلطات الدموية أكبر من حجم الليمونة.
  4. يجب على الإناث اللواتي يشعرن بالإغماء الشديد أو بالحمى المرتفعة التحدث إلى طبيب أمراض النساء.

يجب الانتباه إلى إلى أن بعض الأعراض بما في ذلك الدوخة والتعرق والغثيان أثناء أو بعد الإجهاض أمر طبيعي، كما انه من المتوقع أن تشعري بتقلصات في الرحم والم أسفل البطن وفي منطقة الحوض.

فيديو توضيحي

خلاصة القول

العادة الشهرية بعد الإجهاد لن تعود إلى طبيعتها قبل مرور أول دورتين أو ثلاث دورات غير منتظمات، كما أن الدورة الطبيعية الأولى تحدث بعد مرور 4 إلى 8 أسابيع في الإجهاض التلقائي والإجهاض الدوائي، وأقل من 4 أسابيع في الإجهاض الجراحي. ومن المتوقع أن يحدث تبويض وبالتالي حمل في الدورة الثانية أو الثالثة.

السابق
كشف الحمل بالكلور ومدى مصداقية هذا الإختبار
التالي
متى يصير (يحصل) الحمل بعد الاجهاض
ad

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.