الحمل والولادة

اختبار الضفدع لكشف الحمل ، اختبار الحمل في الماضي

هل سمعت عن اختبار الضفدع لكشف الحمل أو قرأت عنه. كان هذا قديماً جداً، ولكن! في الوقت الحاضر، إذا أرادت المرأة معرفة ما إذا كانت حاملاً، فكل ما عليها فعله هو الذهاب إلى الصيدلية وشراء اختبار الحمل المنزلي. ومع ذلك!، لم تكن الأشياء بهذه البساطة في الماضي، وقد واستخدمت طرق أخرى، بعضها غريب مثل ما يسمى اختبار الضفدع.

اختبار الضفدع لكشف الحمل ، اختبار الحمل في الماضي
اختبار الضفدع لكشف الحمل ، اختبار الحمل في الماضي

اختبار الضفدع لكشف الحمل

ربما سمعت من أجدادك أو أحد والديك عن اختبار الحمل بالضفدع!، أو سمعته في فيلم قديم من الستينيات، ربما هذا لم يعد موجوداً اليوم!، أو موجود بشكل طفيف في بعض المجتمعات، خاصةً بعد ابتكار اختبارات الحمل المتوفرة اليوم في أي صيدلية!، والتي تتفاعل مع مستوى معين من هرمون الحمل أو موجهة الغدد التناسلية المشيمية البشرية، المعروف بـ hCG ، والذي يظهر في بول النساء الحوامل.

يمكن لأي امرأة أن تتأكد من كونها حامل في غضون 5 دقائق فقط بكل بساطة في منزلها، وذلك لما يوفره العلم الحديث من شرائط صغيرة لا يتعدى حجمها إصبع اليد، والتي تعمل عن طريق البحث عن هرمون الحمل كما أشرنا، كما أن بعض اختبارات الحمل المنزلية يمكنها أن تكشف عن عدد أسابيع الحمل.

إقرأ أيضا:كيف اعرف دم الحمل (نزيف الزرع) وما الفرق بينه وبين الدورة الشهرية

هناك العديد من الاختبارات الغريبة لكشف الحمل، والتي يُعتقد أنها تعمل ولكن بنسبة نجاح أقل من 75%، مثل اختبار الحمل بالخل، اختبار الحمل بالملح، اختبار الحمل بالكلور، اختبار الحمل بمعجون الأسنان بالإضافة طبعاً إلى موضوع بحثنا اليوم اختبار الحمل بالضفدع.

من الجدير بالذكر أيضاً، أن المصريين القدماء استخدموا اختبار غريب بعض الشيء للكشف عن جنس المولود!، وهو اختبار القمح والشعير!، بحيث تضع المرأة بولها لعدة أيام على بعض من حبوب القمح والشعير، فإن أنبت القمح فإن المولود ذكر، وإن أنبت الشعير فإنها أنثى.

طريقة اختبار الضفدع لكشف الحمل

تم استخدام هذه الطريقة بالتحديد خلال الستينيات للكشف عما إذا كانت المرأة حاملًا، وكانت طريقة عملها مثل الاختبارات الحالية!، مع اختلاف بسيط؛ وهو استبدال شريط الاختبار البلاستيك المعتاد بالضفدع!.

يتم إجراء اختبار الضفدع عن طريق حقن بول المرأة في ظهر الضفدع، وبعد 24 ساعة من الحقن إذا تم إباضة الضفدع، فإن ذلك يشير إلى وجود مستوى كاف من هرمون الحمل hCG في البول وأن المرأة حامل. كان هذا الاختبار شائع وأكثر موثوقيه في ذلك الوقت!، كما أنه غير مكلف.

كان الباحثون Hogben و Zwarestein و Shapiro هم اول من اكتشفوا اختبار الضفدع في ثلاثينيات القرن الماضي، باستخدام الأنواع الأفريقية ‘xenopus laevis’. ففي عام 1947، اكتشف غالي ماينيني اختبار الضفدع، والذي كان يعطي النتائج في وقت قصير جداً.

إقرأ أيضا:كيف اعرف دم الحمل (نزيف الزرع) وما الفرق بينه وبين الدورة الشهرية

وإليك خطوات اختبار الضفدع للحمل:

تشمل خطوات اختبار الحمل بالضفدع ما يلي:

  1. الحصول على ضفدعة، ستجدها بكثر في الأراضي الزراعية (الحقول) والقري والمدن القريبة من الماء والحقول.
  2. حقن بول المرأة في الكيس اللمفاوي الظهري في الضفدع.
  3. الانتظار لمدة 3 ساعات إلى 24 ساعة.

نتائج اختيار الحمل بالضفدع

إذا قام الضفدع بوضع بيضه فهذا يدل على وجود حمل، وإن لم يضع البيض فإن هرمون الحمل hCG الموجود في بول المرأة الحامل غير موجود الآن!، مما يدل على عدم وجود حمل.

في الحقيقة الموضع ليس دجل أو شعوذة، ولكنه مبني على دراسات وتجارب كشفت بالصدفة عن أن الضفدع يتفاعل مع هرمونات الحمل ويضع بيضة، حدثت هذه المصادفة عندما كان عالم الحيوانات لانسلوت هوغبن مولعاً بحقن الحيوانات بالهرمونات للنظر إلى النتائج.

من خلال تجارب هوغبن الكثيرة في حقن الهرمونات للضفادع وغيرها من الحيوانات الأخرى!، اكتشف بالصدفة أن الضفدع يضع بيضه بعد حقنه بهرمون الحمل الموجود في بول المرأة خلال 3 إلى 24 ساعة!، وقد تم اتباع هذه الطريقة لعدة سنوات كأحد اختبازات الحمل الموثوقة.

خلال السنوات التي تم فيها اختبار الضفدع لكشف الحمل، تم استيراد أعداد كبيرة من الضفادع!، بشكل عام من أفريقيا إلى أماكن متفرقة حول العالم!، مما هدد الضفادع بالانقراض وبأمراض خطيرة تهدد حياتها وبقائها على الكوكب.

إقرأ أيضا:كيف اعرف دم الحمل (نزيف الزرع) وما الفرق بينه وبين الدورة الشهرية

مع اكتشاف اختبارات الحمل الحالية، تم إطلاق الضفادع والتخلي عن اختبارات الحمل بتلك الطريقة، والتي يبدو أنها تسببت في تأثير غير متوقع، حيث أن العديد من هذه الضفادع أصيبت بفطر قاتل تسبب، عند انتشاره بين المتجانسات بالأمراض التي تؤثر على معظم البرمائيات اليوم.

في الوقت الحالي، تم نسيان اختبار الضفدع لكشف الحمل وحصل الضفدع أخيراً على حريته!، نظرًا لأن اختبارات الصيدلة أسرع وكثر موثوقيه. ومع ذلك ، هناك مناطق ريفية لا تزال تستخدم فيها اختبارات الضفدع، لأنها اختبارات رخيصة للغاية.

فيديو توضيحي

خلاصة القول

تم استخدام اختبار الضفدع لكشف الحمل لعديد من السنواتـ والذي تم اكتشافه بالصدفه عندما كان عالم حيوانات يحقن الضفدع ببعض الهرمونات واكتشف أن بول المرأة الحامل يدفع الضفدع إلى وضع بيضه تلقائياً، إلا أن هذا الاختبار تسبب في انتشار فطر قاتل يصيب معظم البرمائيات وأدى إلى تهديد الضفدع والبرمائيات الأخرى بالانقراض.

السابق
ماهو أفضل اختبار حمل ؟
التالي
علاج حساسية الأنف للحامل
ad

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.