مرض السكري

متى تظهر اعراض السكر

متى تظهر اعراض السكر بالضبط، أثبت الإحصائيات أن أعداد الأشخاص الذين يعانون من مرض السكري الخفي! أو الأشخاص الذين لم يتم تشخيصهم بمرض السكري، أكثر من أولئك الذين يخضعون لعلاج السكري!، قد يبدو هذا غريباً بعض الشيء ولكن مرض السكري يحتاج إلى ما يقرب من 10 سنوات حتى يتم اكتشافه!.

متى تظهر اعراض السكر
متى تظهر اعراض السكر

متى تظهر اعراض السكر

عادة تحتاج أعراض مرض السكري إلى عدة سنوات حتى يمكنك الشعور أو التنبؤ بها، فمرض السكر ليس لها أعراض في البداية، وإنما تظهر الأعراض في مرحلة متأخرة بعد حدوث مشاكل صحية، وربما يعتاد الجسم على تلك الأعراض ولا تظهر حتى تحدث مشكلة صحية كبيرة لا يمكن التراجع عنها أو علاجها.

هناك ثلاث مراحل أو أنواع قد يمر بهم مرض السكري، وهم كالتالي:

  1. السكري الخفي أو مقدمات السكري، وعادة لا تظهر في هذه المرحلة أعراض لمرض السكري!، أو أن الجسم يتأقلم مع الأعراض! وهي عبارة عن مرحلة انتقالية من شخص مصاب طبيعي غير مصاب بمرض السكري!، إلى شخص يعاني من السكري من النمط الثاني أو الأول.
  2. السكري من النوع (النمط) الثاني، ويسمى مقاومة الجسم للأنسولين، وهو الأكثر انتشاراً، من الجدير بالذكر أن الإدارة الجيدة لهذا النوع من مرض السكري تمنع الإنتقال إلى السكري من النو الأول، ووقد يشفى الشخص أيضاً.
  3. السكري من التوع (النمط) الأول، وفي هذا النوع من السكري يحتاج المريض إلى أنسولين خارجي (حقن الأنسولين) مدى الحياة! إذ أنه ليس له علاج.

عادة ما تظهر أعراض مرض السكري عند الإصابة بالسكري من النوع الأول والثاني، ولكنها قد لا تظهر في مقدمات السكري أو مرحلة ما قبل السكري، ولكن هناك بعض عوامل الخطر التي قد تجل بعض الأشخاص أكثر عرضة للإصابة بمرض السكري عن غيرهم.

إقرأ أيضا:اعراض انخفاض السكر المفاجئ

تشخيص مرض السكري

كما اشرنا، مرض السكري قد لا تظهر له أعراض مبكرة! وأنه يحتاج إلى العديد من السنوات حتى يمكن اكتشافه. هذا إن لم يتم اكتشافه من خلال قياس مستويات السكري في الدم بشكل دوري خاصةً إذا كان لديك واحدة أو أكثر من عوامل الخطر التي سنوضحها بعد قليل.

إليك قياس أو مستوى السكر في الدم والتي تمكن الطبيب من ت|أكيد أو استيعاد إصابة شخص ما بمرض السكري:

غير مصاب بالسكري

يتم تشخيص الشخص بأنه طبيعي أو غير مصاب بالسكري إذا كان مستوى السكر (الجلوكوز) في الدم كالتالي:

  • السكر الصيامي، يتراوح بين 70 إلى 125 مج/ديسيلتر، وهو اختبار يتم إجراؤه بعد صيام 8 ساعات.
  • اختبار تحمل الجلوكوز، يكون أقل من 150 مجم/ديسيلتر، ويطلب فيه من الشخاص تناول بعض السكريات أو العصير عالي التركيز، ثم قياس مستوى السكر في الدم يعد ساعتين.
  • السكر العشوائي، ويتراوح بين 100 إلى 150 مجم/ديسيلتر.
  • السكر التراكمي، 5.7% أو أقل والسكر التراكمي لا يتأثر بتناول الطعام أو الفطار.

مقدمات السكري (ما قبل السكري)

مرحلة ما قبل السكري والتي تسمى السكري الخفي، هي  مرجلة انتقالية من شخص طبيعي إلى شخص يعاني من مرض السكري وتكون المستويات كالتالي:

إقرأ أيضا:اعراض انخفاض السكر المفاجئ
  • السكر الصيامي، من 125 حتى 150 مجم/ديسيلتر.
  • اختبار تحمل الجلوكوز الفموي، أقل من 200 مجم/ديسيلتر.
  • السكر العشوائي، من 125 إلى 180 مجم/ديسيلتر.
  • السكر التراكمي، ما بين 5.7% إلى 6.4%.

مصاب بالسكري (مريض سكر)

يتم تأكيد إصابة الأشخاص بمرض السكر إذا كان:

  • السكر الصيامي، 150 مجم/ديسيلتر أو أعلى.
  • اختبار تحمل الجلوكوز، أعلى من 200 مجم/ديسيلتر.
  • السكر العشوائي، أكثر من 150 مجم/ديسيلتر.
  • السكر التراكمي، أكثر من 6.4%.

في أي وقت تظهر أعراض مرض السكري؟

عادة ما تظهر أعراض مرض السكري عند الإصابة فعليا بمرض السكري عندما يكون متوسط نسب السكر في دمك 180 مجم/ديسيلت، أو عندما يكون السكر التراكمي أكثر من 6.4%، ولكن في بعض الأحيان يمكن لبعض الأشخاص تمييز أعراض السكري والتنبؤ به في وقت مبكر.

أعراض مرض السكري وعوامل الخطر

تشمل أعراض مرض السكي ما يلي:

  1. العطش المستمر.
  2. كثرة التبول.
  3. الجوع المستمر.
  4. زغللة العينين.
  5. تنميل أو وخز في الأطراف.
  6. التعب والإرهاق.
  7. بطء في التئام الجروح.

عادة ما تبدأ هذه الأعراض في الظهور تدريجياً لذلك يتأقلم الجسم معها ولا يرسل الدماغ إشارات تحذيريةـ لذلك! يعد اكتشاف السكر المبكر أمر ضروري لتجنب المخاطر.

إقرأ أيضا:اعراض انخفاض السكر المفاجئ

يوصي الخبراء بضرورة إجراء اختبار السكر في الدم مرة كل سنة إذا لم تكن لديك أي من عوامل الخطورة، ومرة كل 6 أشهر إذا كان لديك واحدة أو أكثر من عوامل الخطورة والتي تشمل:

  1. الوراثة، إذا كان أحد الوالدين أو الأقارب يعاني من السكري.
  2. السمنة، إذا كان مؤشر كتلة جسمك مرتفع (حاسبة مؤشر كتلة الجسم).
  3. التقدم في العمر، إذا كنت أكبر من 40 سنة فقد تكون عرضة لمرض السكري وتحتاج إجراء الاختبار كل 6  شهور.
  4. مستويات الكوليسترول والدهون الثلاثية، إذا كان لديك مستويات عالية من الكوليسترول الضار والدهون الثلاثية ودهون الكبد، فأنت معرض للإصابة بمرض السكري.
  5. قلة النشاط (الخمول)، إذا كنت لا تتحرك كثير أو كان عملك مكتبي ولا تمارس الرياضة فإن جسمك يخزن الكثير من السكر (الجلوكوز)، ومع الوقت تصبح الخلايا أقل حساسية للأنسولين.
  6. ارتفاع ضغط الدم، ضغط الدم المرتفع غير المتحكم فيه على المدى الطويل قد يؤدي إلى مرض السكري.

يمكن أيضاُ أن تزيد بعض الأمراض من احتمالية الإصابة بمرض السكري، مثل مشاكل الجهاز الهضمي والغدد الصماء ومتلازمة المبيض متعدد الكيسات.

فيديو توضيحي

خلاصة القول

يمكن اكتشاف مرض السكري في المراحل المبكرة، إذا تم الانتباه للأعراض مثل العطش وكثرة التبول والجوع وتنميل الأطراف ، وأخذها على محمل الجد بإجراء اختبارات السكر في الدم لاتخاذ الإجراءات اللازمة لمنع المضاعفات أو تأجيلها، يوصي أخصائي التغذية بضرورة عمل اختبارات السكري مرة كل 6 أشهر لمن لديهم عوامل خطورة.

السابق
علاج حرقان البول نهائيا
التالي
مدة الدورة الشهرية بعد الولادة
ad

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.