الكلى والمسالك البولية

علاج حرقة البول والحكة بالعديد من الطرق المختلفة المجربة

حرقان البول من الأعراض الشائعة لالتهاب المسالك البولية عند الرجال والنساء!، يمكن علاج حرقة البول والحكة بسهولة من المنزل عن طريق اتباع تعليمات العلاج الوقائي وتحسين نمط الحياة، ومع ذلك! قد يؤدي إلى مشاكل أكثر خطورة إذا ترك دون علاج مثل الفشل الكلوي والأورام الخبيثة.

علاج حرقة البول والحكة بالعديد من الطرق المختلفة المجربة
علاج حرقة البول والحكة بالعديد من الطرق المختلفة المجربة

حرقة (حرقان) البول – نظرة عامة

يعرف حرقان البول بأنه عبارة عن شعور بالألم والحرقان أثناء التبول، وهو أحد مشاكل المسالك البولية التي تصيب الجميع ولكنها أكثر شيوعاً ع النساء عن الرجال!، يحدث حرقان البول عندما تتسرب البكتريا إلى مجرى البول مسببة ألتهاب قد يتطور حتى يصل إلى الحالبين والكليتين.

الأعراض المرتبطة بحرقة (حرقان) البول

حرقان البول ليس مرضاً قائماً بذاته ولكنه أحد أعراض التهاب المسالك البولية، والتي تشمل أعراضها:

  1. ألم وحرقان أثناء التبول.
  2. عدم القدرة على إفراغ المثانة.
  3. رائحة كريهة للبول.
  4. تعكر البول أو تحوله إلى اللون الأحمر.
  5. ألم أسفل البطن (أحياناً).
  6. حمى (ارتفاع في درجة الحرارة).
  7. ألم أسفل الظهر (في الحالات الشديدة).
  8. الشعور بالحكة في منطقة الأعضاء التناسلية.

أسباب حرقة البول والحكة

قد تؤدي العديد من الأسباب إلى التهاب المسالك البولية، وبالتالي حرقة البول والحكة في الأعضاء التناسلية، قد تشمل هذه الأسباب:

إقرأ أيضا:علاج التهاب البول للحامل
  • تسلل البكتريا إلى مجرى البول، بسبب عدم النظافة الشخصية.
  • الإصابة بالبواسير والنواسير والشخر الشرجي وخراج الشرج.
  • استخدام بعض المنظفات وأدوات التجميل بالقرب من الأعضاء التناسلية.
  • بعض الأدوية أو الإفراط في استخدام بعض الأدوية.
  • ارتداء ملابس ضيقة ومحفزة لنمو البكتريا.
  • ارتداء الملابس الداخلية لفترة طويلة جداً.
  • حبس البول لفترات طويلة.
  • الإفراط في ممارسة العادة السرية.
  • الأمراض المنقولة جنسياً مثل الهربس التناسلي والزهري.
  • ترسب الأملاح وحصوات الكلى.
  • مرض السكري.
  • مشاكل في المسالك البولية مثل الأورام.
  • بعض الرياضة عند النساء مثل ركوب الدراجات والخيل.
  • الحمل والولادة.

علاج حرقة البول والحكة

هناك العديد من الطرق الفعالة في علاج حرقة البول والحكة ولكن! أنت بحاجة إلى التشخيص الجيد عند طبيب مختص (طبيب المسالك البولية) لمعرفة أسباب حرقة البول والحكة والعمل على علاجها، خاصةً إذا استمرت الأعراض أكثر من ثلاثة أيام.

التشخيص

حتى يستطيع الطبيب من وضع خطة علاجية مناسبة لحالتك الشخصية سيحتاج إلى:

  • معرفة تاريخ الإصابة بحرقة البول.
  • عمل تحليل بول ومزرعة بول لمعرفة نوع البكتريا المسببة للعدوى.
  • تحاليل الدم.
  • عمل فحص للمسالك البولية بحثاً عن حصوات أو أورام باستخدام الأشعة السينية أو الأشعة المقطعية أو التصوير بالرنين المغناطيسي أو الموجات فوق الصوتية لإظهار المسالك البولية (قد يحتاج إلى أخذ خزعة لفحصها).
  • تنظير المثانة، حيث يُدخل طبيبك أداة طويلة ورفيعة (منظار) في مجرى البول للنظر داخل المثانة.
  • التأكد من سلامة الكلى.
  • تصوير الحويضة عن طريق الوريد، وهو اختبار بالأشعة السينية يستخدم الصبغة حتى يتمكن طبيبك من رؤية الجهاز البولي بشكل أفضل. نادرا ما يتم ذلك الآن.
  • فحص مستوى السكر في الدم، حيث أن مرض السكري أحد الأسباب الشائعة لحرقة البول.

عادة يكتفي الطبيب بعمل تحليل ومزرعة للبول في حالة كان حرقان البول (التهاب المسالك البولية) من النوع البسيط، أما في حالة النوع المعقد فسيحتاج إلى واحدة أو أكثر من طرق التشخيص أو الاختبارات الأخرى.

إقرأ أيضا:علاج التهاب البول للحامل

علاج حرقة البول والحكة بالأدوية

البكتريا هي السبب الرئيسي في حرقة البول أو التهاب المسالك البولية بشكل عام ، لذلك سيصف الطبيب واحدة أو أكثر من العلاجات التالية:

  • المضادات الحيوية، سيصف الطبيب نوع أو أكثر من المضادات الحيوية على حسب نوع البكتريا المسببة للعدوى.
  • مضادات الالتهاب، يتم وصف مضادات الالتهاب على حسب رؤية الطبيب لعلاج التهاب المسالك البولية، وقد يكتفي الطبيب بالمضادات الحيوية فقط.
  • مدرات البول، يتم وصف الأدوية المدرة للبول لتحفيزك على كثرة التبول لطرد البكتريا والأملاح والحصيات من المسالك البولية خارج مجرى البول.
  • مسكنات الألم وخافضات الحرارة، إذا كان الألم شديد سيصف لك الطبيب أحد مسكنات الألم لعلاج الانزعاج الناتج عن حرقة البول والحكة.

ستحتاج إلى اتباع تعليمات الطبيب بدقة عالية، في الغالب سيصف لك الطبيب كورس كامل من المضادة الحيوية والتي يجب أن تتناولها جميعها على حسب التعليمات حتى لو كنت تشعر بتحسن، إذا لم تأخذ الكورس كامل قد تنمو بكتريا أخرى أكثر شراسة أو تكتسب البكتريا الحالية مناعة ضد المضادات الحيوية.

في حالة كنت مصاباً بمرض السكري، سيتم إحالتك إلى طبيب متخصص ليساعدك في السيطرة على نسبة السكر في دمك. ربما أيضاً تحتاج إلى جراحة لإزالة الحصوات الكبيرة، أو لعلاج الأورام إن وجدت.

إقرأ أيضا:علاج التهاب البول للحامل

علاج حرقة البول والحكة في المنزل

إلى جانب الأدوية التي يصفها الطبيب في علاج حرقة البول والحكة ستحتاج أيضاً إلى اتباع تعليمات العلاج الوقائي، والتي سيتم وصفها عادة من قبل الطبيب:

  • شرب الكثير من الماء والسوائل.
  • تجنب الأطعمة الدسمة والحريفة أو الحارة وتلك الغنية بالتوابل.
  • عدم حبس البول إطلاقاً.
  • العناية بالنظافة الشخصية.
  • تجنب استخدام المنظفات بالقرب من الأعضاء التناسلية.
  • تجنب ارتداء الملابس الضيقة.
  • تجنب ارتداء الملابس لفترات طويلة.
  • الحد من مستويات القلق والتوتر.
  • الحصول على قسط كافِ من النوم.
  • تجنب ممارسة العادة السرية.

أهم الأعشاب المفيدة في علاج حرقة البول والحكة

إليك قائمة بأهم الأعشاب المفيدة في علاج حرقة البول والحكة والتي تعمل كمدرات للبول كما أنها مضادة للالتهابات وطاردة للبكتريا:

  1. الشعير.
  2. قصب السكر.
  3. البقدونس.
  4. الجريب فروت.
  5. الزنجبيل.
  6. الخيار.
  7. الملفوف.
  8. البطيخ.
  9. الكرفس.
  10. الكركدية.
  11. العرعر.
  12. الثوم والبصل.

احرص على استخدام عسل النحل الطبيعي في التحلية بدلاً من السكر، سيساعد عسل النحل أيضاً بشكل كبير في علاج حرقة البول والحكة.

فيديو توضيحي

خلاصة القول

عادة ما يتم علاج حرقة البول والحكة باستخدام كورس من المضادات الحيوية إلى جانب مدرات البول ومضادات الالتهاب، ربما سيحتاج الطبيب إلى إجراء بعض الاختبارات الأخرى إذا كنت تعاني من حصوات أو مشاكل في الكلى أو أورام في المسالك البولية. شرب الكثير من الماء والسوائل المدرة للبول مثل الشعير وعصير القصب أحد أهم طرق العلاج المنزلي لحرقة البول.

السابق
علاج النزلة المعوية للكبار
التالي
اعراض مرض السكري المبكرة
ad

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.