الكلى والمسالك البولية

علاج حرقة البول بالطرق المختلفة

علاج حرقة البول بالطرق المختلفة
علاج حرقة البول بالطرق المختلفة

تعد حرقة (حرقان) البول من المشكلات الصحية الشائعة والمتكررة خاصةً عند النساء، ويمكن علاج حرقة البول بالعديد من الطرق الطبية، والعلاج الوقائي وبالأعشاب من الطب البديل، ولكن من الامهم أولاً معرفة أسباب حرقة البول لأن بعضها خطيراً.

طرق علاج حرقة البول

قبل التطرق لكيفية علاج حرقة البول يجب أولاً الأسباب التي تؤدي إلى حرقة البول، فحرقة البول لها أسباب كثيرة ويعد التشخيص الجيد وعمل الاختبارات المعملية مثل تحليل البول وعمل مزرعة البول أمر ضروري في معرفة الأسباب.

يمكن علاج حرقة (حرقان) بالطرق التالية:

أسباب حرقة البول

قد تتطور حرقة البول نتيجةً لأحد الأسباب التالية:

  1. التهاب المسالك البولية (مثل التهاب الإحليل أو المثانة أو الحالبين أو الكلى).
  2. حصوات المسالك البولية سواء في الكلى أو غيرها.
  3. ترسب الأملاح والحصيات الصغيرة في محرى البول.
  4. تسرب البكتريا والطفيليات وغيرها إلى مجرب البول (تسبب أيضاً عدوى أو التهاب المسالك البولية).
  5. حبس البول لفترات طويلة جدا مما يؤدي إلى احتقان المثانة والبول.
  6. الإفراط في النشاط الجنسي أو العادة السرية.
  7. الإمساك المزمن.
  8. الحمل.
  9. بعد الدورة الشهرية.
  10. الحساسية لبعض المركبات الكيميائية مثل الصابون، ورق التواليت، شامبو الاستحمام، بعض المنسوجات، الواقي الذكري…وما إلى ذلك.
  11. التهاب أو تورم أو تضخم البروستاتا عند الرجال (مسئولة عند إنتاج السائل المنوي).
  12. مرض السكري.
  13. بعض أنواع الرياضة مثل ركوب الخيل والدراجات وتمرينات فتح الحوض.

علاج حرقة البول بالطرق المختلفة

يمكن علاج حرقة البول بأحد الطرق التالية، ما لم تكن مرتبط بمشكلة صحية أخرى مثل مرض السكري، أو أحد أورام المسالك البولية أو مشاكل الكلى.

إقرأ أيضا:اسباب تساقط الشعر والعلاج

علاج حرقان البول بالأدوية

يُعد تناول المضاد الحيوي هو العلاج القياسي الذهبي لعدوى المسالك البولية (UTI) وقد يكون ضروريًا للعدوى السيئة، ولكنه ليس الطريقة الوحيدة للتخفيف من أعراض التهاب المسالك البولية الذي يسبب حرقان البول.

تشمل ادوية علاج حرقة البول:

  • المضادات الحيوية على حسب نوع البكتريا.
  • مضادات الإلتهاب.
  • مسكنات الألم.
  • مدرات البول.

يتم وصف ا لمضادات الحيوية من قبل الطبيب بعد عمل اختبارات البول اللازمة لمعرفة نوع البكتريا التي تسببت في العدوى أو الالتهاب.

لا تتطلب بعض العلاجات أو الأدوية وصفة طبية ويمكن إجراؤها في المنزل، بالإضافة إلى أي علاج أوصى به طبيبك، ولكن من المهم أن تكون حذرًا بشان الحلول المنزلية خاصةً إذا كنت تستخدم أي أدوية أخرى أو في حالة الحمل او الرضاعة أو كان عمرك أكبر من 60 سنة.

علاج حرقة البول في المنزل (العلاج الوقائي)

إليك أهم خيارات أو نصائح خبراء التغذية العلاجية في علاج حرقة البول من المنزل أو خيارات العلاج الوقائي:

  • شرب الكثير من الماء، لطرد الأملاح المترسبة والبكتريا والحصيات الصغيرة مع البول، وتحفيز الكلى على العمل.
  • تناول المزيد من فيتامين سي، يعمل فيتامين سي (مثل البرتقال) على زيادة حمضية البول البول مما يمنع نمو البكتيريا في المسالك البولية.
  • قلل الأطعمة التي تهيج المثانة، الكافيين، والكحول، والطعام الحار، والنيكوتين، والمشروبات الغازية، والمحليات الاصطناعية، يمكن أن تهيج المثانة بشكل أكبر، مما يجعل من الصعب التخلص من حرقة البول.
  • ركز على الأطعمة الصحية، مثل الكربوهيدرات الغنية بالألياف (مثل الشوفان والقمح وشوربة العدس) ، والتي تعد مفيدة لصحتك الهضمية.
  • أفرغ المثانة باستمرار، إن حبس البول لفترة طويلة أحد أسباب حرقة البول، لذلك يعد من الجيد الذهاب إلى المرحاض مباشرةً عند الحاجة لطرد المزيد من البكتريا مع البول وتليل ضغط البول على المثانة.
  • تجنب استخدام بعض المواد الكيميائية، الصابون، شامبو الاستحمام، ورق التواليت، غسول المهبل، الواقي الذكري جميعها أشياء يمكن أن تسبب حرقة البول.
  • تقليل تناول اللحوم الحمراء، تسبب اللحوم الحمراء زيادة اليوريك أسيد مما قد يسبب النقرس وحصوات الكلى والمثانة.
  • الحد من تناول الأطعمة التي تحتوي على الصوديوم، تعتبر الأطعمة المالحة غنية بملح الطعام الذي يحتوى على الكثير من الصوديوم أحد أكثر  أسباب تكون الحصوات وبالتالي التهاب المسالك البولية وحرقة البول.
  • ارتداء ملابس قطنية فضفاضة، الضغط على الأعضاء التناسلية يؤدي أيضاً إلى حرقة البول.

أهم الأعشاب لعلاج حرقة البول

يمكن علاج حرقة البول بالأعشاب اعتماداً على الأعشاب المدرة للبول والمضادة للالتهابات والتي تشمل:

إقرأ أيضا:اسباب تساقط الشعر والعلاج
  • عصير القصب.
  • عصير البرتقال.
  • مشروب الزنجبيل.
  • عصير البقدونس.
  • مغلي الشعير.
  • ملعقة صغيرة من خل التفاح على كوب ماء.
  • القليل من صودا الخبز.
  • عصير التوت البري.

بالنسبة للنساء يمكن إضافة القليل من حمض الخليك إلى الماء واستخدامه كغسول مهبلي عند الضرورة، مع الأخذ بعين الاعتبار أن المهبل لا يحتاج عناية داخلية فهو يطهر نفسه باستمرار.

فيديو توضيحي

يتم استخدام العلاجات المنزلية وخيارات الوقاية من حرقان البول باستمرار، ولكن هذا لا يغني عن زيارة الطبيب لعمل اختبارات البول لمعرفة السبب الكامن وتأكيد أو استيعاد المشكلات الأخرى الأكثر خطورة. في حالة لم تأتي خيارات العلاج المنزلية بنتائج فعالة خلال أول ثلاثة أيام يتم زيارة الطبيب على الفور لوضع خطة العلاج المناسبة.

السابق
مضاعفات حبوب منع الحمل بالتفصيل
التالي
أعراض التسنين بالتفصيل
ad

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.