التغذية السليمة

غذاء لتقوية المناعة

غذاء لتقوية المناعة
غذاء لتقوية المناعة

هل هناك غذاء واحد لتقوية المناعة في زمن الحجر الصحي والكورونا (كوفيد 19)؟ ليس نوع واحد من الغذاء ولكن نظام غذائي متكامل ونمط حياة صحي، فجهاز المناعي هو نظام متكامل، و لتقوية المناعة تحتاج إلى العمل على النظام ككل حتى لا يختل التوازن، فكيف يمكن ذلك؟

كيفية تقوية المناعة ؟

المناعة هي قدرة الجسم على التصدي للممرضات، مثل (الفيروسات والبكتريا)، حيث يستطيع جهاز المناعة أن يفرق بين أجزاء الجسم ومكوناته وأعضاؤه، وبين أي جسم آخر غريب يحاول أن يقترب سواء من الجلد أو عن طريق الفم أو العينين أو الأذن أو الأنف، أو حتى يتطور داخلياً.

وهذا النظام المتكامل يعمل في كل مكان من الجسم حيث تنتشر الدفاعات المناعية، ولو حدث وتم الاختراق عن طريق الجلد أو الفم أو الأنف فهناك أهوال يجب أن يمر بها هذا المتطفل ليصل إلى الخلية، وحتى إن وصل إلى الخلية فلن يسلم من الخلايا القاتلة.

وفي حالة وصل أي متطفل إلى الخلية وبدأ يعمل فإن الخلية تصدر علامة تدل على أن بها مشكلة، أو لا تصدر أي علامات مما يعني أن هناك مشكلة، فيتم تفعيل التدمير الذاتي للخلية، فتحترق الخلية وما بها من ممرضات (بكتريا أو فيروسات)، ليس هذا وحسب، ولكن الخلية التي دمرت نفسها تترك تقريراً تذهب منه نسخة إلى الخلايا المجاورة لتنبيهها ونسخة تذهب إلى مكان في المناعة وتبدأ عملية إنتاج الأجسام المضادة.

إقرأ أيضا:علاج البواسير بالموز

مما يعني استحالة إصابة أي خلية في الجسم بنفس النوع من هذا المتطفل مرة أخرى، ولكن بعض الفيروسات تستطيع التطور مثل فيروسات البرد والإنفلونزا.

عندما تعمل ضد جهازك المناعي وتتبع نمط حياة غير صحي فلابد أن يفشل في الدفاع عن الجسم، الأدوية، والنظام الغذائي، والرياضة، والحالة النفسية كل هذا يؤثر عل المناعة، فكيف يمكننا تقوية جهازنا المناعي؟

تتمثل نصائح تقوية المناعة في:

  • النظام الغذائي.
    يجب أن يكون نظامك الغذائي صحي ومتعدد المصادر، فليس هناك طعام سحري يجعلك شخص خارق، ولكن السر دائماً يأتي من التنويع في الطعام للحصول على جميع الفيتامينات والعناصر الغذائية اللازمة لصحة أفضل وأكثر استقراراً.
  • الحالة النفسية.
    يجب الحد من القلق والتوتر، فقد تم ربط حالات القلق والتوتر والإجهاد مع العديد من الأمراض القاتلة والنوبات القلبية والسكتة الدماغية والموت المفاجئ، إلى جانب الضعف الشديد للمناعة.
  • ممارسة الرياضة.
    الرياضة تقوي الجسم والعضلات وتحافظ على المفاصل، وتحسن الدورة الدموية وصحة القلب والأوعية الدموية، كما أنها تلعب دوراً هاماً في تقوية جهازك المناعي وصحتك النفسية.
  • ترك العادات السيئة.
    العادات السيئة مثل التدخين، وشرب الكحول، والنوم بعد تناول الطعام مباشرةً، وتناول الأدوية بدون مبرر أو وصفة طبية، وتناول نوع واحد من الطعام لفترة طويلة، وعدم التوازن في النظام الغذائي وقلة النوم، كلها تضعف جهاز المناعة وتجعلك عرضةً للهجمات الفيروسية والبكتيرية.

غذاء لتقوية المناعة

كما وضحنا في مطلع المقال، جهاز المناعة نظام متكامل ولا يمكن لأي طعام أو غذاء واحد أن يعمل على تقويته، ولكن تحتاج إلى العمل على النظام ككل لتقوية المناعة، مثل ممارسة الرياضة، والحد من القلق والتوتر وترك أو اتباع نمط حياة صحي.

إقرأ أيضا:علاج البواسير بالموز

ولكن هناك بعض الأطعمة التي تنفرد بخصائص وتحتوي على عناصر وفيتامينات مركزة لتقوية المناعة أكثر من غيرها عشرات المرات، ومع ذلك لا تفرط في تناول نوع واحدم من الطعام.

وإليك معززات المناعة:

  1. فطر عيش الغراب Mushrooms.

     

    غذاء لتقوية المناعة : فطر عيش الغراب
    غذاء لتقوية المناعة : فطر عيش الغراب

     

    هل تبحث عن غذاء لتقوية المناعة ؟ تناول كميات معتدلة من فطر عيش الغراب.
    يحتوي فطر عيش الغراب Mushrooms على نسبة عالية من السيلينيوم وفيتامين B والريبوفلافين والنياسين. هذه المعادن والفيتامينات ضرورية ليعمل جهاز المناعي في قمته. كما أن الفطر يحتوي على نسبة عالية من السكريات وجزيئات شبيهة بالسكر تعزز وظائف المناعة.
    ويمكنك تناول فطر عيش الغراب Mushrooms بالعديد من الوصفات وإضافته إلى العديد من الأطباق ليضيف إليها النكهة الرائعة.

  2.  المحار والمأكولات البحرية.

    المحار غذاء لتقوية المناعة
    يأتي المحار على قائمة أهم المأكولات البحرية وأنفعها للمناعة، توفر المأكولات البحرية الزنك والفسفور وفيتامين A تعتبر هذه الفيتامينات والمعادن الأخرى في المحار من أقوى المحفزات لوظائف المناعة المناسبة.

  3. الزبادي واللبن الرائب.

    توصي إرشادات التغذية بتناول 3 حصص من منتجات الألبان يوميًا. يوفر الزبادي قليل الدسم 11 جرامًا من البروتين و 250 سعرًا حراريًا وحوالي 400 مجم من الكالسيوم لكل 250 جرام. يمكن أن يساعد الزبادي قليل الدسم أيضًا في تلبية متطلباتك اليومية من فيتامين B12 وفيتامين D وفيتامين B2 (الريبوفلافين). الزبادي أيضاً غني بالبروبيوتيك التي تعمل على تقوية وتعزيز جهاز المناعة.

  4. السبانخ.

    يعتبر السبانخ طعام خارق بفضل محتواه العالي من الفولات وفيتامين A وفيتامين G والألياف والمغنيسيوم والحديد. تعزز العناصر الغذائية الموجودة في السبانخ وظيفة المناعة وتزود الجسم بالمغذيات اللازمة لتقسيم الخلايا وإصلاح الحمض النووي. جني فوائد قصوى من السبانخ عن طريق تناولها نيئة أو مطبوخة بخفة للحفاظ على العناصر الغذائية.

  5. البروكلي.

    تحتوي الخضروات أيضًا على نسبة عالية من بيتا كاروتين والبوتاسيوم والمغنيسيوم والزنك والحديد. يوفر البروكلي مجموعة من فيتامينات B (B1 و B2 و B3 و B6). تساعد هذه الفيتامينات والمعادن معًا جهاز المناعة على العمل في أفضل شكل. يحتوي البروكلي أيضاً على الجلوتاثيون ومضادات الأكسدة الرئيسية في الجسم.

  6. الثوم.

    يحتوي الثوم على خصائص مضادة للبكتيريا والفيروسات ومضادة للفطريات. فصوص الثوم غنية بمضادات الأكسدة التي تطفئ الجذور الحرة التي تلعب دورًا في مرض الزهايمر وأمراض القلب والسرطانات وغيرها. قد تكون الخصائص المضادة للفيروسات مفيدة في الحد من شدة نزلات البرد والإنفلونزا أو عدوى كورونا COVID-19. كما يعزز الثوم جزء الجهاز المناعي المكلف بمكافحة الفيروسات والسرطان.

  7. الزنجبيل.

    يتربع الزنجبيل على عرش قائمة أهم غذاء لتقوية المناعة، فالمركبات المضادة للأكسدة في جذر الزنجبيل لها خصائص قوية مضادة للالتهابات وتعزيز المناعة.
    مضادات الأكسدة الموجودة في الزنجبيل تخفف وتساعد في الحماية من التهاب المفاصل والسرطان والاضطرابات العصبية التنكسية وبعض الحالات الأخرى.

فيديو توضيحي

الأطعمة بالأعلى ليس قائمة كاملة بأهم الأغذية التي تساهم في تقوية المناعة، ولكن يظل السر للصحة المثالية هي التنويع في مصادر الطعام، وبالطبع يمكنك دمج العديد من الأطعمة للحصول على فوائد مضاعفة ومناعة قوية وحياة مستقرة.

إقرأ أيضا:علاج البواسير بالموز

السابق
روشتة لعلاج الاكزيما
التالي
تقوية المناعة طبيعيا
ad

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.