القلب والشرايين

ما هو ضغط الدم

ما هو ضغط الدم

ما هو ضغط الدم

ضغط الدم هو مقدار ما يحدثه الدم من ضغط أو قوة على جدران الأوعية الدموية، والذي يتأثر بقوة ضخ القلب للدم ومدى مرونة أو تصلب الشرايين وحجم الدم في الأوعية الدموية.

يعتر الصوديوم (الأملاح) والدهون المشبعة من أكثر أسباب ارتفاع ضغط الدم شيوعاً، فعندما يمتص الدم كمية كبيرة من الاملاح تعمل هذه الاملاح على سحب الماء في الدم، مما يؤدي إلى زيادة حجم الدم داخل الشرايين وبالتالي زيادة الضغط عليها وبالتالي ارتفاع ضغط الدم.

تبدأ الدورة الدموية عندما يضخ القلب الدم المؤكسج (محمل بالأكسجين والغذاء)، إلى الشريان الأبهري ومنه إلى بقية شرايين الجسم وبالتالي إلى جميع أنحاء الجسم.

ثم يعود الدم مرة أخرى محمل بثاني أكسيد الكربون وبعض السموم الأخرى عبر الأوردة إلى القلب ومنه إلى الرئتين ليتم فلترته وتحميله بالأكسجين مرة أخري ثم يعود إلي القلب ليضخه مرة أخرى إلى الجسم وهكذا.

كيفية قياس ضغط الدم ؟

عندما تنقبض عضلة القلب يتم ضخ الدم إلى الشرايين، وعندما ينبسط يستقبل القلب الدم من الأوردة ويقل الضغط على الشرايين، وقد تمكن العلماء من قياس الضغط في هاتين الحالتين، فهناك نوعين لقياس ضغط الدم وهما:

إقرأ أيضا:مكان صداع الضغط
  • ضغط الدم الإنقباضي، وهي قوة ضغط الدم على جدران الشرايين عندما تنقبض عضلة القلب.
  • ضغط الدم الانبساطي، مقدار ضغط الدم على الشرايين عندما ينبسط أو يستريح القلب (بين النبضات).

يتم قياس ضغط الدم باستخدام طرق عديده، ومنها جهاز قياس الضغط اليدوي والمكون من:

  • كفة ويتم لفها حول الزراع.
  • مضخة، تضخ هواء إلى الكفة لتلامس سطح الجلد لتجس الشريان.
  • وحدة قياس رقمية أو تشبه الأمبير.
  • سماعة الطبيب.

وطريقة قياس ضغط الدم كالتالي:

  1. يجلس المريض في وضع الإسترخاء وقدمه ملامس للأرض.
  2. يتم لف الكفة على زراعه (يفضل الأيسر لقربه من القلب) أعلى الكوع قليلاً عند عضلة التراي.
  3. يتم توزيع ولصق الكفة بشكل متساوِ حول الزراع.
  4. تبدأ بضخ الهواء بعد تشغيل وحدة القياس.
  5. يتم وضع السماعة على قلب المريض للاستماع إلى صوت القلب.
  6. عندما تسمع صوت القلب يتم تسجيل الضغط الانقباضي.
  7. عندما لا تسمع (بين النبضات) صوت القلب يتم تسجيل الضغط الانبساطي.

يتم تسجيل ضغط الدم على هيئة (بسط ومقام) بحيث يكون الضغط الانقباضي بمثابة البسط والضغط الانبساطي يشكل المقام، بهذه الطريقة 120/80 مم زئبق، تعني أن الضغط الانقباضي = 120 مم زئبق، والضغط الانبساطي 80 مم زئبق.

إقرأ أيضا:مكان صداع الضغط

ما هو معدل ضغط الدم الطبيعي ؟

ضغط الدم الطبيعي يختلف من شخص لآخر، وهو عادة يتراوح ما بين 90/60 مم زئبق و 120/80 مم زئبق، مع الأخذ بعين الإعتبار أن هذا المقياس يختلف من شخص على حسب العمر والجنس.

ذات صلة:

ما هو أقصى ارتفاع لضغط الدم ؟

ليس هناك مقياس ثابت أيضاً فالأمر نسبي، ولكن يشخص الأطباء حالة ارتفاع ضغط الدم القصوى أو الطارئة إذا تعدي ضغط الدم 140/90 مم زئبق، ولكن قد يفقد بعض الأشخاص حياتهم إذا وصلوا لهذا المقياس، وقد يدخل آخرون في غيبوبة، بينما لا يتأثر آخرون.

ما هو أقل انخفاض (هبوط) لضغط الدم ؟

انخفاض ضغط الدم يعبر عن حالة صحية جيدة ما لم تظهر أعراض مثل، الدوار والدوخة، والنعاس، وشحوب البشرة، وزغللة في العينين وضعف في الجسم، وعادة ما يشخص الأطباء انخفاض ضغط الدم إذا قل مقياس ضغط الدم عن 90/60 مم زئبق.

إقرأ أيضا:مكان صداع الضغط

والجدول التالي يوضح قياسات ضغط الدم المختلفة:

جدول قياس ضغط الدم

كيفية الحفاظ على مستويات ضغط الدم  ضمن الوضع الآمن ؟

يقصد بالوضع الآمن لضغط الدم، أى الحفاظ على ضغط الدم مابين 90/60 و 120/90 مم زئبق، والتي تتضمن اتباع نمط حياة صحي كما يلي:

  1. تجنب الأطعمة التي ترفع الضغط والتي تكون غنية بـ (الصوديوم والدهون المشبعة).
  2. أكثر من شرب الماء.
  3. مارس نشاط بدني معتدل.
  4. تناول وجبات صحية متوازنة.
  5. حاول التحكم في نفسك وقت الغضب.
  6. احصل على ما يكفي من النوم والراحة يومياً.
  7. ابتعد عن التدخين والكحول.
  8. مارس تمارين التأمل والاسترخاء.
  9. أكثر من تناول الخضروات والفواكه الطازجة.
  10. قم بقياس ضغط الدم ومعدل نبضات القلب مرة كل عام على الأقل.

قد يكون لدى بعض الأشخاص ارتفاع في ضغط الدم مرتبط بحالة طبية أخرى، مثل مشاكل في الكلى. أو أي مشاكل صحية أخرى، وسيساعد علاج هذه المشاكل في التحكم في ضغط الدم بشكل كبير.

حتى لو لم تكن مصاباً بارتفاع في ضغط الدم في الوقت الحالي، من المهم الحفاظ على ضغط دمك منخفضًا قدر الإمكان. فكلما زاد ضغط الدم لديك، زاد خطر حدوث مشاكل صحية.

من الجدير بالذكر أنه إذا كنت تعاني من ارتفاع في ضغط الدم، فإن التغييرات الصحية ستساعد على التحكم به. وليس عليك الانتظار حتى يكون لديك ارتفاع في ضغط الدم لإجراء تغييرات نمط حياة صحي. فكلما قللت من ضغط الدم، قل خطر الإصابة بنوبة قلبية أو سكتة دماغية.

السابق
اعراض ارتفاع الضغط وانخفاضه
التالي
ما هي اسباب ارتفاع ضغط الدم
ad

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.