الآم الرأس

اماكن الصداع وسببها

اماكن الصداع وسببها

تختلف اماكن الصداع في الرأس على حسب أنواع الصداع وسببها أو الأسباب التي تؤدي إليها، فهناك الصداع على جانب واحد من الرأس أو على جانبي الرأس ومنها ما هو في مقدة الرأس والجبهة، وخلف الأذن…ويرها من اماكن الصداع التي سنوضحها في السطور القادمة ونوضح أسبابها.

اماكن الصداع وسببها

يمكن أن تشعر بالصداع في أي مكان في الرأس بما في ذلك حول الرأس وفي وأعلى العنق والرقبة، وتشملك اماكن الصداع في الرأس ما يلي:

  • الصداع في أحد جانبي الرأس.
  • الصداع في كامل الرأس.
  • الصداع على جانبي الرأس.
  • الصداع خلف الرأس.
  • الصداع في مقدمة الرأس.
  • الصداع خلف العينين.
  • الصداع أعلى الرأس.
  • الصداع بين العينين.

كما تلاحظ من القائمة السابقة، فإن لكل نوع من أنواع الصداع مكان للألم في الرأس حيث يتم تحفيز أحد الأعصاب التي تؤدي إلى الإحساس بالألم في مكان نشاط هذا العصب، أو المكان حيث يكون العصب مسئول عن نقل الشعور بالإحساس إلى المخ.

إقرأ أيضا:علاج الصداع بالأعشاب من الطب البديل

ومن بين الأعصاب الرئيسية في الرأس العصب القذالي والموجود خلف الرأس والرقبة، والعصب الثلاثي التوأم والموجود في الوجه والجبهة والعينين.

قد يكون الصداع أولي، مثل الصداع النصفي أو صداع التوتر، وهي أنواع الصداع القائمة بذاتها، أي أنها لا تكون عرضاً لمرض عضوي أو مشكلة صحية أكثر خطورة.

وقد يكون الصداع ثانوي، وهو الذي يرتبط بمشكلة صحية أخرى مثل مرض السكري أو الضغط، ومن أمثلة هذا النوع من الصداع، صداع الضغط العالي والمنخفض، وصداع الجيوب الأنفية، والصداع الهرموني.

جدول اماكن الصداع وسببها

اماكن الصداع في الرأس

سببها (أنواع الصداع)

أسباب أخرى محتملة

صداع في جانب واحد من الرأسالصداع النصفيتمدد الأوعية الدموية، مشاكل الأذن
صداع خلف  العينالصداع العنقوديمشاكل في العين
صداع على جانبي الرأسصداع التوتر، الصداع النصفيارتفاع ضغط الدم
صداع خلف الرأسصداع التوترالألم العصبي القذالي
صداع الجبهة والعينصداع الجيوب الأنفيةمشاكل في العين
هذا الجدول يوضح الأماكن المحتملة للصداع، ولكن في حالات نادرة قد يكون السبب عضوي، مثل الإصابة بمرض السكري أو الضط أو تمدد الأوعية الدموية، أو مشاكل صحية أخرى أكثر خطورة.

ذات صلة:

إقرأ أيضا:علاج الصداع بالأعشاب من الطب البديل

أسباب الصداع الأولي

الصداع الأولي هو الصداع الذي لا يكون عرضاً لمرض عضوي أومشكلة صحية أخرى، ومن أمثلته، الصداع النصفي، والصداع العنقودي، وصداع التوتر، ووترجع أسباب هذه الأنواع من الصداع إلى:

  1. التوتر والقلق.
  2. الإرهاق.
  3. الإجهاد وضغط العمل.
  4. التعرض لمحفزات الصداع مثل (الضوضاء، والأضواء، والأماكن المزدحمة، والروائح النفاذة).
  5. التغيرات الجوية والسفر.
  6. النظام الغذائي الغير متوازن.
  7. النوم غير الكافي أو الغير منتظم.

أسباب الصداع الثانوي

وهذا النوع من الصداع يرتبط بمرض عضوي أو مشكلة صحية أخرى ومن أمثلته، الصداع الشوكي، والصداع الهرموني، وصداع الضغط، صداع الجيوب النفية، ومن أسبابه:

  1. مرض السكري.
  2. مشاكل وألم الأسنان.
  3. مشاكل في العين.
  4. مشاكل أو التهابات في الأذن.
  5. ارتفاع ضغط الدم.
  6. الأنيميا (فقر الدم).
  7. نزلات البرد.
  8. الإنفلونزا.
  9. تمدد الأوعية الدموية.
  10. التهابات الأعصاب مثل الألم العصبي القذالي.
  11. تمدد الأوعية الدموية.
  12. مشاكل القلب.
  13. تصلب الشرايين.

معظم الأمراض العضوية يصاحبها ألم في الرأس (صداع)، لذلك من الصعب حصر جميع أسباب الصداع الأولي، ولكن تعتبر الأسباب بالأعلى الأكثر شيوعاً، ويمكن أن يحدث الصداع الثانوي في اماكن مختلفة من الرأس.

إقرأ أيضا:علاج الصداع بالأعشاب من الطب البديل

السابق
الفرق بين صداع الضغط العالي والمنخفض
التالي
صور عن الصداع
ad

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.