الآم الرأس

الصداع النصفي المفلوجي وخطر (الشلل النصفي والسكتة الدمغية)

الصداع النصفي المفلوجي هو نوع نادر وخطير من الصداع النصفي. تحاكي العديد من أعراضه الأعراض الشائعة للسكتة الدماغية. على سبيل المثال، يمكن أن يسبب ضعف شديد في العضلات لدرجة أنه يسبب شللا مؤقتا على أحد جانبي الجسم، والذي يسميه الأطباء الشلل النصفي.

الصداع النصفي المفلوجي وخطر (الشلل النصفي والسكتة الدمغية)

نظرة عامة

في بعض الأحيان (نادرا) يصاب الأشخاص بضعف عام في العضلات علي أحد جانبي الجسم، يشمل ذلك نصف الرأس والزراع والساق، مما قد يوحي للشخص بأنه أصيب بشلل نصفي. ولكن أنت مصاب بما يسمي الصداع النصفي المفلوجي أو مفلوج الصداع النصفي.

يمر الصداع النصفي (الشقيقة)، بعدة مراحل ولا يظهر بشكل مفاجئ، وقد يظهر علي أشكال مختلفة بأعراض متنوعة. حيث أن هناك 8 أنواع مختلفة من الصداع النصفي، تتدرج شدتها وخطورتها علي حسب الأعراض والمشاكل الصحية الأخري التي ترتبط بها.

ذات صلة:

أعراض وعلامات الصداع النصفي المفلوجي

في بعض الأحيان، قد تظهر علامات تحذيرية لهذا النوع من الصداع. قبل أن يبدأ، وتكون هذه الأعراض عبارة عن اضطرابات عصبية أو ما يطلق عليه “الهالة Aura”، وقد تشمل هذا الأعراض:

إقرأ أيضا:الصداع اليومي المزمن
  1. رؤية خطوط متعرجة، أو بقع (نقاط) وامضة تشبه النجوم الصغيرة.
  2. الشعور وكأن العين تم تعرضت لفلاش كاميرا ساطع.
  3. الحساسية الشديدة للضوء والصوت والرائحة.
  4. صعوبات لغوية، مثل خلط الكلمات أو صعوبة في تذكر الكلمة
  5. صعوبة في التحدث مع ثقل في اللسان.
  6. إرتباك وقلق.
  7. الشعر بوخز في الزراع والساق.

وعادة ما تأتي الأورا “الهالة Aura” تدريجيا وتستمر أعراضها من نصف ساعة إلي عدة ساعات ثم تختفي ببطئ. ويمكن أيضا أن تكون أكثر حدة وتستمر لفترة أطول من الأعراض الأخرى للصداع.

وتشمل الأعراض الأخري للصداع النصفي المفلوجي:

  1. ألم شديد وخفقان علي جانب واحد من الرأس.
  2. الغثيان والقئ.
  3. الدوار والدوخة.
  4. ضعف أو شلل علي جانب كامل من الجسم، بم في ذلك عضلات الوجه والرقبة والكتف والزراع والساق.
  5. تنميل وخدر على جانب واحد من الجسم.
  6. فقدان التوازن.

يمكن أن تتراوح الأعراض الشبيهة بالسكتة الدماغية بين القلق والتوتر إلي الشلل المؤقت. وعلى عكس السكتة الدماغية فإنها تبدء تدريجيا وببطئ وتختفي سريعا خلال 24 ساعة وقد تستمر لعدة أيام.

إقرأ أيضا:الصداع اليومي المزمن

ليس هناك نمط ثابت يمكن التنبؤ به للصداع النصفي المفلوجي، فقد تظهر عدة أعراض من الأعراض التي تم ذكرها، وقد يظهر الضعف أو الشلل المؤقت علي أحد جانبي الرأس دون الشعور بالصداع أو أي من الأعراض الأخري.

أسباب الصداع النصفي المفلوجي

يربط الباحثون الصداع النصفي المفلوجي بأربعة جينات موجودة في جسم الإنسان، وعندما يحدث طفرة أو زيادة في هذا الجينات فيكون الشخص معرضا للإصابة بهذا النوع من الصداع في أى وقت. وهذا الجينات الأربعة هي:

  • CACNA1A
  • ATP1A2
  • SCN1A
  • PRRT2

تؤدي العيوب أو الطفرات في أي من هذه الجينات إلى عدم قدرة الجسم على إنتاج نوع معين من البروتين. مما يؤدي إلي عدم قدرة الخلايا العصبية إرسال أو تلقي الإشارات العصبية. وأحد هذه الناقلات العصبية، هو السيروتونين.

يرث نصف الذين يعانون من الصداع النصفي المفلوجي هذه الجينات من آبائهم.

التشخيص والعلاج

يمكن أن تظهر الأشعة المقطعية أو التصوير بالرنين المغناطيسي للرأس علامات حدوث جلطة أو سكتة دماغية. ولكن إختارات القلب والأوعية الدموية في الرقبة يمكن أن تستبعد الأعراض الناجمة عن جلطات في الدم.

إقرأ أيضا:الصداع اليومي المزمن

إذا كان لدي أحد أفراد الأسرة أعراض مشابهة، فقد يرغب الطبيب في إجراء اختبارات جينية لهم. فالصداع النصفي المفلوجي ينتقل وراثيا وقد يظهر أيضا عند الأطفال.

يختلف الأطباء حول كيفية علاج الصداع النصفي المفلوجي. وقد يصف طبيبك أدوية لمنع الصداع وإيقاف الأعراض بمجرد أن تبدأ، ولتخفيف الأعراض سوف يناقش الطبيب أفضل الخيارات بالنسبة لك.

السابق
الصداع النصفي عند الأطفال والمراهقين
التالي
صداع الأيس كريم الأسباب، الأعراض والعلاج
ad

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.