البرد والانفلوانزا

إدارة الزكام والرشح والتهاب الحلق

عادة ما تكون علامات التهاب الحلق وسيلان الأنف هي أول علامات الإصابة بالزكام ، يليها السعال والعطس. معظم الناس يتعافون في حوالي 7-10 أيام. يمكنك المساعدة في تقليل خطر الإصابة بالبرد باتباع تعليمات إدارة الزكام والرشح والتهاب الحلق أدناه.

إدارة الزكام والرشح والتهاب الحلق

نزلات البرد الشائعة هي السبب الرئيسي وراء غياب الأطفال من المدرسة وتأخر البالغين عن العمل. كل عام هناك الملايين من حالات نزلات البرد. يصاب البالغين بمعدل 2-3 مرات زكام أو نزلات برد في السنة ، والأطفال أكثر من ذلك.

يصاب معظم الأشخاص بنزلات البرد في فصلي الشتاء والربيع، ولكن قد يصاباخرون أيضا في جميع فصول السنة الأخري، وهذا عادة يرجع الي مدي قوة أو ضعف المناعة والظروف الجوية الفردية التي يتعرض لها كل شخص تعرف علي الزكام  (نزلات البرد ): الأسباب | الأعراض | طرق العلاج.

أعراض الزكام الشائعة

الخطوة الأولي من علاج أو ادارة أي مرض أو عدوي هو التأكد من نوع المرض، حتي لا تجد نفسك عرضة لأعراض جانبية أخري لأدوية لم تكن لتحل مشكلتك أبدا، لذلك التشخيص الجيد عند مختص هو السبيل الأول وراء الشفاء.

وحتي تستطيع تشخيص نفسك مؤقتا نسعي دائما علي موقع طبيب ويب أن نقدم المعلومات الموثوقة من المصادر الأجنبية الموثوقة، لذلك فما نقدمه من معلومات قد يشخص حالتك بنسبة كبيرة، ولكن هناك العديد من الأعراض التي تتداخل مع بعضها البعض في كثير من الأمراض والمشاكل الصحية.

وتتمثل الخطوة الأولي في علاج الزكام والرشح والتهاب الحلق ، كغيره من الأمراض الأخري كما وضحنا انفا هو التشخيص. ولعل من أكثر الأعراض شيوعا للزكام ونزلات البرد ما يلي:

  • التهاب وجفاف الحلق.
  • سيلان واحتقان الأنف.
  • السعال والعطس.
  • الصداع الخفيف (وقد يكون صداع نصفي أو صداع التهاب الجيوب الأنفية).
  • الحمي الخفيف (ارتفاع طفيف في درجة حرارة الجسم).
  • الام وضعف عام في الجسم (نادرا).
  • التهاب الجيوب الأنفية (نادرا).

إدارة الزكام والرشح والتهاب الحلق

علي الرغم من أن التهاب الحلق قد يكون له تعاملا منفصلا عن الزكام (نزلات البرد)، الا أنهم مرتبطين الي حد ما وطرق العلاج واحدة، لذلك اتبع النصائح التالية:

كيف تحمي نفسك من الزكام (نزلات البرد) والتهاب الحلق

تنتشر الفيروسات التي تسبب نزلات البرد من المصابين إلى الآخرين عن طريق الهواء والاتصال الشخصي الوثيق. يمكن أيضًا أن تصاب بالعدوى من خلال ملامسة إفرازات الجهاز التنفسي من شخص مصاب.

يمكن أن يحدث هذا عندما تصافح شخصًا مصابًا بنزلة برد، أو لمس سطحًا ملوثا بالفيروسات، مثل مقبض الباب الذي يحتوي على فيروسات تنفسية، ثم لمس عينيك أو فمك أو أنفك.

  1. اعتاد علي غسل اليدين بالماء والصابون، فهذا سيؤدي الي التخلص من الفيروسات علي يديك وبالتالي حمايتك وأفراد أسرتك من خطر الاصابة بنزلات البرد والزكام.
  2.   تجنب لمس وجهك بأيدي غير مغسولة. الفيروسات التي تسبب نزلات البرد يمكن أن تدخل جسمك بهذه الطريقة.
  3.  ابتعد عن المصابين بالزكام. يمكن للأشخاص المصابين نشر الفيروسات التي تسبب نزلات البرد عن طريق الاتصال الوثيق مع الآخرين.
  4. استعد للتغيرات الجوية، ويكون هذا عن طريق ضبط ملابسك استعدادا لأي تغيرات جوية، حيث أن فيروسات البرد تنشط في البرد.
  5. مارس آداب السعال والعطس. استخدم دائما منديل، مع تغطية فمك وأنفك تمامًا.

حماية الاخرين من الزكام والرشح والتهاب الحلق

اذا كنت مصابا بالزكام أونزلات البرد فيجب عليك اتباع التعليمات التالية لحماية الآخرين من أفراد أسرتك و زملائك في العمل وكل المحيطين بك، من خطر العدوي والاصابة بنزلات البرد نتيجة انتقال الفيروسات اليهم:

  1. تجنب الاتصال الوثيق مع الاخرين، مثل العناق والتقبيل أو المصاحفة.
  2. خذ اجازة من العمل اذا كان هذا ضروريا.
  3. اتبع آداب السعال والعطس، افعل ذلك في مناديل وارميها في سلات القمامة أو بعيدا قدر الامكان.
  4. تعود علي غسل يديك بالماء والصابون، وخصوصا بعد السعال والعطس.
  5. حاول أن لايستخدم غيرك أغراضك، مثل زجاجة أو كوب الشرب وأدوات الطعام.

كيف تقلل أعراض الزكام والرشح والتهاب الحلق

ليس هناك علاجا مخصصا لنزلات البرد، ولكنك تستطيع المساعدة في تخفيف الأعراض باتباع الدليل التالي:

  • خذ قسطا كافي من النوم، تساعد هذه الطريقة الجهاز المناعي علي العمل بشكل أفضل ومحاربة فيروسات البرد.
  • اشرب الكثير من السوائل، ويفضل السوائل الساخنة.
  • استخدم الأدوية من دون وصفة طبية في حالة ارتفاع درجة الحرارة أو الصداع، مثل الاسبرين و الايبوبرفين.

المضادات الحيوية لا تفيد في علاج نزلات البرد، فهي لا تواجه فيروسات الجهاز التنفسي ولن تعمل معها

متي يجب عليك زيارة الطبيب؟

علي الرغم من أن الزكام والرشح والتهاب الحلق ليست أمراض خطيرة علي الاطلاق. الا أن هناك بعض الحالات التي يجب زيارة زيارة الطبيب عند حدوثها علي الفور:

  1. الأعراض التي تستمر لأكثر من 10 أيام.
  2. الأعراض الشديدة والغير عادية.
  3. في حالات وجود حمي وقشعريرة وآلام في الجسم.
  4. اذا كان طفلا أقل من 5 شهور.

حيث سيتأكد الطبيب من أنك مصابا بنزلة برد فقط تجنبا لأي مشاكل صحية أخري، وسيصف لك بعض العلاجات التي تقلل من الأعراض.

يمكن أن تسبب العديد من فيروسات الجهاز التنفسي المختلفة نزلات البرد ، لكن فيروسات الأنف هي الأكثر شيوعًا.

يمكن أن تسبب فيروسات الأنف أيضًا نوبات الربو وقد تم ربطها بالتهابات الجيوب الأنفية والتهابات الأذن.

تنتشر الأنفلونزا ، التي تسببها فيروسات الأنفلونزا ، وتسبب المرض في نفس الوقت الذي يحدث فيه نزلات البرد. نظرًا لأن هذين المرضين لهما أعراض مماثلة، فقد يكون من الصعب (أو حتى من المستحيل) تحديد الفرق بينهما استنادًا إلى الأعراض وحدها. بشكل عام ، تكون أعراض الأنفلونزا أسوأ من نزلات البرد الشائعة.

المراجع:

mayoclinic.org

medicinenet.com

https://www.cdc.gov

السابق
الزكام (نزلات البرد ) : الأسباب | الأعراض | العلاج
التالي
علاج الزكام والرشح في البيت
ad