البرد والانفلوانزا

أعراض مرض الكورونا بالتفصيل

سنوضح أدناه أعراض مرض الكورونا الجديد بالتفصيل والذي يسببه الفصيل الجديد من عائلة “فيروس الكورونا” الشائع والذي أودي بحياة الكثيرين، وحدث ذلك في عام 2003 وكان وباء “ميرس MERS”ثم ظهر فصيل جديد من الفيروس بدأ في السعودية ينتقل من الجمال إلي الإنسان وتسبب في وباء “سارس SARS” المعروف.

أعراض مرض الكورونا بالتفصيل

نظرة عامة عن فيروس الكورونا الجديد

فيروس الكورونا الجديد، ينتمي إلي عائلة “الكورونا” والتي تعرف بتأثيرها علي الإنسان والحيوان،  وهم 6 أنواع وبظهور هذا النوع الجديد مؤخراً في الصين أصبح العدد 7 فصائل، وفيروسات الكرونا عموماً ليست خطيرة وهي تنضم إلي فيروسات البرد.

أطلق أسم “الكورونا علي هذا النوع من الفيروسات نظراً لشكلها والذي يبدو مثل التاج فهي أيضاً تسمي “الفيروسات التاجية” وهي تسبب العدوي في الجهاز التنفسي العلوي وفي الحلق والجيوب الأنفية.

تاريخ ظهور عائلة فيروسات الكرونا

  1. في عام 1960 تم إكتشاف أول نوع من هذه العائلة.
  2. في عام 2003 ظهر الفيروس المسبب لوباء “سارس SARS” في الصين وتسبب بوفاة 10% من إجمالي المصابين به.
  3. في عام 2012 ظهر الفيروس المسبب لوباء “ميرس MERS” في السعودي، وعرف بمتلازمة الشرق الأوسط التنفسي.
  4. في عام 2020 ظهر “فيروس كورونا الجديد” والذي إنتقل إلي العديد من البلدان المجاورة.

هناك 3 فصائل أخري من فيروس كورونا ولكن هذه الأربعة أخطرها، والتي سببت هلعاً دولياً.

إقرأ أيضا:ماهو فيروس كورونا

كيف تنتشر فيروسات كورونا (كيف تتم العدوي)

تنتقل فيروسات عائلة كورونا بنفس الطريقة التي تنتقل بها فيروسات البرد والأنفلونزا المعروفة، وتعطي نفس الأعراض، ولكن الأنواع التي لم يتم ذكرها منها ليس خطيرة والجهاز المناعي يتخلص منها في خلال إسبوع واحد.

تنتقل العدوي عن طريق:

  1. الإتصال الوثيق مع أشخاص مصابين.
  2. العطس والسعال.
  3. لمس الأسطح الملوثة بالفيروس ومن ثم وضعها علي الفم والأنف.

طورت فيروسات الكورونا الجديدة نفسها لتستطيع الإنتقال من الحيوان إلي الإنسان، وأصبحت قادرة علي الأنتقال بين البشر وبعضهم، فهناك حاجز علي حد قول العلماء والباحثين وقد عبره الفيروس وهو الآن قادر علي الإنتقال من إنسان إلي آخر.

إنتشر فيروس الكورونا بسرعة كبيرة في أواخر شهر ديسمبر 2019 وأعلنت منظمة الصحة العالمية عنه في السابع من شهر يناير 2020، وتم إتخاذ إجراءات صحية قصوي لإحتجاز المرض داخل الصين وذلك بمنع الصينين من السفر إلي الخارج أو الداخل وعودة المغتربين إلي بلدهم.

و تتخذ منظمة الصحة العالمية التدبيرات اللازمة لمنع إنتقال الفيروس حتي لا يصبح وباءاً عالمياً، ولكنها لم تعلن حالة الطوارئ عالمياّ حتي تاريخ كتابة هذا المقال.

إقرأ أيضا:ماهو فيروس كورونا

ذات صلة:

أعراض مرض الكورونا بالتفصيل

تشبه أعراض مرض الكورونا أو المرض الذي يسببه فيروس الكورونا الجديد، الأعراض العادية التي تظهر عند الإصابة بنزلات البرد والأنفلونزا، ثم تتطور بعد ذلك إلي إلتهابات في الرئة ومشاكل في التنفس، وقد تشمل الأعراض:

  1. رشح أو سيلان بالأنف.
  2. السعال أو العطس.
  3. الحمي ، إرتفاع درجة حرارة الجسم.
  4. إسهال وإضطرابات في المعدة.
  5. إلتهابات بالحلق.

الأعراض بالأعلي هي أعراض أولية لفيروس كورونا الجديد، وهي تعتبر بمثابة أعراض فيروسات البرد العادية، ومن الجدير بالذكر أن الفيروسات تهاجم الجهاز المناعي بأعداد كبيرة جداً وتتكاثر بسرعة كبيرة.

عادة يتخلص الجهاز المناعي من الفيروس في هذه المرحلة بسهولة، وفي الحقيقة هذه الأعراض هي رد فعل دفاعي من الجهاز المناعي للتخلص من الفيروس.

  • رشح الأنف أو السيلان. يمنع أو يعوق وصول الفيروس إلي الرئة.
  • السعال والعطس.
    رد فعل دفاعي من الجهاز المناعي لطرد الفيروس مع البلغم خارج الأنف أثناء العطس.
  • إرتفاع درجة الحرارة.
    عبارة عن محاولة الجهاز المناعي في خلق بيئة أكثر سخونة لقتل الفيروسات، حيث أن الفيروس يتأثر بدرجات الحرارة.

ولكن إذا لم يتمكن الجهاز المناعي من التصدي للفيروس، واخترق الفيروس الجهاز التنفسي العلوي فهنا تكمن المشكلة.

إقرأ أيضا:ماهو فيروس كورونا

إذا وصلت فيروسات الكورونا الجديدة إلى الجهاز التنفسي السفلي (القصبة الهوائية والرئتين) فقد تسبب:

  1. الالتهاب الرئوي الحاد.
  2. الكحة والسعال المصحوبة بدم.
  3. يتولى الفيروس قيادة الخلايا ويغير أو يقلل من وصول الأكسجين إلي أعضاء الجسم.
  4. يحدث قصور في بعض أجزاء الجسم مثل القلب والرئتين بسبب نقص تروية الأكسجين.
  5. الوفاة.

تحدث هذه المضاعفات خاصة في كبار السن أو الأشخاص المصابين بأمراض القلب أو الأشخاص الذين يعانون من ضعف في جهاز المناعة.

الوقاية من أعراض مرض الكورونا بالتفصيل

لا يوجد علاج أو لقاح للتخلص أو الوقاية من فيروس كورونا، ولكن هناك بعض الإجراءات التي يمكن اتخاذها لتحفيز الجهاز المناعي علي العمل، وكذلك وقاية الأشخاص القريبين منك:

  1. المداومة علي غسل اليدين جيداً بالماء والصابون.
  2. لا تضع يديك علي أنفك أو وجهك فقد تكون يديك ملوثة بالفيروس.
  3. تجنب الاقتراب أو الاتصال الوثيق من الحيوانات.
  4. تجنب الاتصال الوثيق بالأشخاص الذين يعانون من نزلات البرد.
  5. احصل علي النوم الكافي يومياً لتحفيز الجهاز المناعي علي العمل، حيث يكون في كامل قوته أثناء النوم.

يمكن أن ينتقل الفيروس عن طريق الأسطح الملوثة به وكذلك السوائل، والفيروس قادر علي الانتقال والعدوي قبل أن تظهر الأعراض، وينتقل من إنسان إلي آخر بالاتصال الوثيق والعطس والكحة.

السابق
فيروس كورونا أعراض وأسباب (شبح القرن الجديد)
التالي
علاج البواسير للمرضع
ad

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.