الآم الرأس

صداع الرعد المفاجئ : الأسباب | الأعراض |العلاج

صداع الرعد المفاجئ أو صداع قصف الرعد المفاجئ، هذا النوع النادر من الصداع يأتي فجأة و يسبب الألم الشديد والغثيان والقيء في كثير من الأحيان. وقد يكون وراءه سبب أخر مهددًا للحياة مثل النزيف داخل أو حول الدماغ.

صداع الرعد المفاجئ : الأسباب | الأعراض |العلاج

صداع الرعد المفاجئ (صداع قصف الرعد المفاجئ).

وهو كما يدل عليه اسمه، يأتي بشكل مفاجئ بما يشبه قصف الرعد. ويبلغ الألم ذروته في نفس اللحظة التي يبدأ فيها الصداع ويجذب انتباهك بسرعة وهو علي عكس الصداع النصفي الذي يبدأ تدريجيا.

وهو أحد أنواع الصداع الثانوي، فالصداع ينقسم الي نوعيين:

  1. صداع أولي (مباشر) وهو يشمل:
    الصداع العنقودي
    الصداع النصفي (الشقيقة)
    صدات التوتر (الصداع التوتري)
  2. صداع ثانوي (غير مباشر) ومن أنواعه:
    الصداع الارتدادي (صداع فرط الادوية)
    الصداع الشوكي (صداع ثقب الجافية)
    صداع قصف الرعد المفاجئ

أعراض وعلامات صداع الرعد

يتميزهذا النوع من الصداع في كونه يأتيبشكل مفاجئ، مع ألم شديد وقد يتضمن أعراض أخري مثل:

  1. عدم وضوح الرؤية، أو الرؤية الضبابية.
  2. القلق والارتباك.
  3. الغثيان والقئ.
  4. ضعف عام في الجسم.
  5. نوبات من الألم.
  6. الحمي وارتفاع درجة خرارة الجسم.

أسباب صداع قصف الرعد المفاجئ

قد يرجع السبب الرئيسي للاصابة بهذا النوع من الصداع الي وجود نزيف شرياني الي الفضاء المحيط بالدماغ، وهو معروف طبيا باسم نزيف ما تحت العنكبوتية، وقد يتضمن أسباب أخري مثل:

  1. نزيف شرياني بسيط في الرأس أو الرقبة.
  2. انفجار شرياني أو تمدد في الأوعية الدموية في منطقة ضعيفة منها.
  3. انسداد أو احتباس في أوردة الرأس.
  4. تسريب للسائل الشوكي كما يحدث في (الصداع الشوكي).
  5. تغير سريع ومفاجئ في ضغط الدم.
  6. اصابة بالرأس.
  7. سكتة دماغية نازفة نتيجة تمزق الأوعية الدموية في الرأس.
  8. سكتة دماغية نتيجة انسداد في الأوعية الدموية.
  9. ضيق والتهاب في الأوعية الدموية المحيطة بالمخ.

قد يؤدي أيضا الأنشطة التالي الي الاصابة بصداع مفاجئ:

  • تناول العقاقير الطبية غير القانونية.
  • عمل بدني شاق.
  • الدخول في أو تحت الماء الساخن أو البارد فجأة وبسرعة كبيرة.

بعض اصابات صداع الرعد ليس لها سبب معروف وليست خطيرة، و يحدث البعض الآخر بسبب مشكلة في الأوعية الدموية في الدماغ أو بسبب إصابة أو مجهود شديد.

تشخيص صداع قصف الرعد

يبدأ تشخيص الصداع عموما، بالقاء عدة اسئلة علي المريض، ويستنتج الطبيب بشكل تقريبي نوع الصداع الذي يشعر به المريض، وفي حالة صداع الرعد يتطلب الأمر اجراء بع الاختبارات والفحوصات الطبية، وقد تشمل الأسئلة التي يوجهها الطبيه لمريض الصداع ما يلي:

  • هل هذا أول صداع لك من هذا النوع؟
  • هل كان لديك أنواع أخرى من الصداع من قبل وهل كان مستمر أم عرضي؟
  • ما الذي تشعر به بالتحديد؟
  • ما مدى حدة الصداع؟
  • هل هناك ما يخفف من شدة الألم؟
  • هل هناك ما يزيد حدة الألم؟
  • ما هي المدة التي وصل فيها الألم الي ذروته؟

الاختبارات التي ربما يطلبها الطبيب للتأكد من نوع الصداع:

  • الأشعة المقطعية للرأس.
    وهو نوع من الاختبار يخلق شرائح مستعرضة من الدماغ، لانشاء صورة كاملة من المخ، وقد يستخدم الطبيب صبغة اليود لاظهار وتوضيح مناطق معينة من المخ.
  • البزل القطني (اختبار السائل النخاعي).
    وهو عبارة عن سحب عينة من سائل النخاع الشوكي (من منطقة القطنية أسفل الظهر) لاخضاعها للاختبار بحثا عن علامات النزيف والعدوي، قد يسبب هذا النوع من الاختبار الصداع الشوكي (صداع ثقب الجافية).
  • التصوبر بالرنين المغناطيسي.
    يستخدم المجال المغناطيسي وموجات الراديو لإنشاء صور مقطعية من داخ المخ. ورسم خريطة لتدفق الدم داخل الدماغ في اختبار يسمى تصوير الأوعية بالرنين المغناطيسي (MRA).

وعلاج صداع قصف الرعد يعتمد علي علاج الأسباب التي أدت الي هذا النوع من الصداع، مثل وقف نزيف الأوعية الدموية وضبط مستوي ضغط الدم المرتفع.

من المهم جدا التماس العناية الطبية على الفور لاستبعاد الأسباب التي تهدد الحياة لصداع الرعد.

المراجع:

clevelandclinic.org

mayoclinic.org

webmd.com

السابق
الصداع الشوكي ( صداع ثقب الجافية )
التالي
علاج الصداع النصفي (صداع الشقيقة)
ad

تعليق واحد

أضف تعليقا

  1. التنبيهات : الفرق بين الصداع والصداع النصفي (الشقيق) – طبيب ويب

التعليقات معطلة.